شغيلة الصحة تحتج ضد "الفساد المستشري" في المندوبية الإقليمية


ناظورسيتي: محمد العبوسي – م ا

نظمت شغيلة الصحة المنضوية تحت النقابة الفيدرالية الديمقراطية للشغل، اليوم الثلاثاء، وقفة احتجاجية، أمام المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة، للتنديد بما أسموه الفساد المستشري داخل المؤسسة المذكورة والسياسة الانتقامية للمسؤولة الأولى عن القطاع اقليميا من مناضلي ومناضلات التنظيم السالف ذكره.

وقال المحتجون، إن النقابة الوطنية للصحة العضو بالفيدرالية الديمقراطية للشغل، أصبحت مستهدفة بصفة واضحة من طرف المندوبة الإقليمية نظرا للطريقة التي تعالج بها النضالات والوقفات الاحتجاجية التي جرى تنظيمها في مواجهة الفساد المستشري بالإقليم.

وأضاف مسؤول نقابي في تصريح لـ"ناظورسيتي"، ان العديد من المنضوين تحت لواء النقابة المذكورة، كانوا ضحية لانتقامات وتصفية الحسابات من طرف المندوبة الإقليمية، وقد جاءت هذه الوقفة للتعبير عن الامتعاض والغضب الشديد من خلال شعارات تم رفعها، إضافة إلى طرق جميع الأبواب محليا وجهويا ووطنيا للدفاع عن الحقوق العادلة والمشروعة للشغيلة.

من جهة ثانية، أوضح حسن حموش، عضو المكتب الوطني للنقابة، أن المكاتب الإقليمية لقطاع الصحة بالجهة، قدمت إلى الناظور للتنديد بالتردي الذي تعرفه المراكز الاستشفائية وتعويض مندوبة الناظور للكفاءات وذوي الخبرة بأشخاص آخرين من أجل تولي تدبير بعض الأقسام والمصالح بصحية بالإقليم.

جدير بالذكر، أن المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة بالناظور، تعيش منذ أسابيع صراعا غير مسبوق، تفجر إثر تسجيل ما تصفه الإطارات النقابية بـ"خروقات" مفضوحة وملفات خطيرة وجب على الوزير آيت الطالب ايفاد لجنة للتحقيق فيها وافتحاصها.

































تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح