شركات الطيران تبتز المسافرين إلى أوروبا بعد الإغلاق المفاجئ


ناظور سيتي ـ متابعة

بعد القرار المفاجئ الذي اتخذته السلطات المغربية والمتعلق بتعليق الرحلات الجوية بين كل من فرنسا وإسبانيا، عرفت مكاتب شركات الطيران وكذا وكالات الأسفار حالة من الفوضى والاكتظاظ.

وحسب مصادر مطلعة ، فقد انتعش بيع التذاكر في السوق السوداء، كما أن بعض الشركات استغلت الوضعية لابتزاز المغاربة العالقين، حيث بلغت تذكرة السفر لفرنسا على متن شركة ” إير فرنس ” إلى حوالي 12000 ألف درهم، وإلى اسبانيا فقد وصلت التذكرة إلى حوالي خمسة ألاف درهم .

كما، اضطر الراغبين في تغيير موعد الرحلة لدفع مبالغ مالية إضافية تتراوح بين 3000 درهم و 5000 درهم، حيث قام أحد المهاجرين المغاربة المقيمين بإسبانيا، دفع مبلغ مالي إضافي يقدر بحوالي 4000 درهم من أجل السفر بوم واحد قبل الموعد الذي كان محددا من قبل، وفعل ذلك مضطرا لمغادرة المغرب قبل دخول قرار تعليق الرحلات حيز التنفيذ، والذي حدد في 30 مارس الماضي.


هذا وخلف الوضع تذمرا واسعا في صفوف المسافرين خاصة المغاربة العاملين في هذه الدول، وحملوا المسؤولية للحكومة المغربية، واتهموها بالفشل في التواصل و اتخاذ قرارات مفاجئة و عشوائية.

ويشار إلى أنه كانت الحكومة المغربية قد قررت الإثنين، تعليق الرحلات الجوية من وإلى فرنسا وإسبانيا، وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد وظهور السلالات المتحورة.

وشمل قرار تعليق الرحلات الجوية جميع شركات الطيران التجارية، حيث سيدخل القرار حيز التنفيذ ابتداء من يومه الثلاثاء 30 مارس الجاري.

كما كانت السلطات المغربية علقت الرحلات الجوية مع 37 دولة، منها مصر والجزائر، وتركيا وألمانيا وهولندا وبلجيكا وإيطاليا، والنمسا والبرتغال والسويد والتشيك وأوكرانيا وسويسرا.
هذا بالإضافة إلى جنوب إفريقيا والدنمارك وبريطانيا وأستراليا والبرازيل ونيوزلندا وإيرلند، واليونان وفيلندا ولبنان والنرويج وبولونيا والكويت.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح