شاهدوا.. هجوم مسلح على سائق سيارة شمال المغرب


شاهدوا.. هجوم مسلح على سائق سيارة شمال المغرب
ناظور سيتي ـ متابعة

عرفت ضواحي مدينة طنجة هجوما مسلحا، باستخدام الأسلحة البيضاء، على صاحب مركبة، من قبل عدد من الأشخاص.

وقد كشفت لقطات شريط فيديو، وثقه شاهد عيان بواسطة هاتفه النقال، هجوما مسلحا يرجح أن يكون بسبب تورط أحمد أفراد عصابات التهريب الدولي للمخدرات، بحسب بعض الروايات.

الهجوم المسلح وقع في ضواحي طنجة، وعلى مقربة من مدينة سبتة المحتلة، وقد استخدمت فيه مجموعة من الأسلحة البيضاء من أجل النيل بصاحب مركبة، بعد مطاردته، وإغلاق المنافذ عليه باستعمال سيارات.

مصدرا إعلامية أفادت بأن الهجوم قع في منطقة تحت سلطة الدرك الملكي، حيث ظهر جمع من الأفراد مسلحين بسيوف، وهم يهاجمون سائق مركبة سوداء اللون، قبل أن يحطموا سيارته.



ووفق مصدر نفسه، فقد جرى التعرف على هويات غالبية الأفراد المتورطين في الأعمال المذكورة، بينما يشير إلى أن بعض المهاجمين ينحدرون من مدينة طنجة، ويشتبه في كونهم مهربين للمخدرات من منطقة واد المرسى، ويطلق عليهم لقب “السلفيين”.

وكشفت مصادر أخرى، ان سائق السيارة ربما كان ضحية تصفية حسابات شخصية، شارك فيها أفراد مشتبه فيهم في قضايا تهريب المخدرات.

ولا تعرف، إلى حدود الآن، الأسباب، التي أدت إلى المواجهات الموثقة في شريط الفيديو على نحو دقيق، إلا أن مصادر من عين المكان أكدت أن الأمر يتعلق بتصفية حسابات بين عصابات مخدرات.

وأفادت مصادر إعلامية أخرى، أن الأمر يتعلق بخلافات شخصية دون مزيد من التوضيحات بخصوص نوع الخلافات أو خلفياتها ولم تقدم أي معلومات بخصوص الأطراف المشاركة في الهجوم.

وكان متوقعا أن تبرز مثل الأعمال المذكورة، عقب مصرع بارون مخدرات كبير، أخيرا، كان يعد صمام أمان، يتغلب على الخلافات القائمة بين عصابات التهريب الدولي للمخدرات في مضيق جبل طارق.






تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح