شاهدوا صور تنشر لأول مرة من داخل المستشفى الذي يوجد به زعيم جبهة البوليساريو بإسبانيا


شاهدوا صور تنشر لأول مرة من داخل المستشفى الذي يوجد به زعيم جبهة البوليساريو بإسبانيا
ناظورسيتي : متابعة

كشفت صحيفة "OKDIARIO" تفاصيل جديدة حول ظروف استشفاء زعيم جبهة البوليساريو الانفصالية في مستشفى "سان بيدرو دي لوغرونيو" بإسبانيا، بحضور الرجل الثاني في البوليساريو سالم لبصير، الذي يزوره من حين لآخر.

وتقع غرفة إبراهيم غالي في المستشفى مباشرة أمام قاعة التمريض، وتبلغ مساحتها الداخلية أكثر من ستة أمتار، وتحتوي على سرير وحمام وشرفة تطل على حديقة صغيرة تقع داخل مرافق المستشفى، لكن غالي لا يستخدم تلك الشرفة خوفًا من أن يراه أحد من الخارج، فحسب المصدر ذاته، فإن وجوده في المستشفى غير ملحوظ.

ومنذ دخول غالي بهوية جزائرية مزورة تحت اسم محمد بن بطوش إلى هذا المستشفى، قام ثلاثة حراس أمن بحراسة الممر المؤدي إلى الغرف عن طريق ثلاث فرق، كل فريق يعمل لمدة 8 ساعات، تتجلى مهامهم في التحقق من هوية الأشخاص الذين يريدون الدخول عن طريق وثيقة تثبت أنهم من أفراد عائلة غالي.


وأضاف المصدر ذاته أنه لا توجد هناك مراقبة خاصة قرب غرفة زعيم ميليشيات البوليساريو، ولا وجود للشرطة ولا عملاء بالزي المدني أو الرسمي، من أجل تفادي جذب الانتباه، على حد قول الصحيفة.

ومن جهة أخرى، أعاد رئيس المحكمة الوطنية الإسبانية "سانتياغو بيدراز"، فتح التحقيق ضد إبراهيم غالي في جرائم تتعلق بالإبادة الجماعية والاحتجاز غير القانوني والإرهاب والتعذيب والاختفاء والاغتصاب حيث تم استدعائه يوم فاتح يونيو، لكن لبصير أكد بشكل قاطع أن غالي لن يدلي بشهادته.

وسبق لزعيم ميليشيات جبهة البوليساريو أن رفض تسلم وثيقة الاستدعاء من قبل عناصر الشرطة التي انتقلت للتأكد من تواجده بالمستشفى، مدعيا أنه يريد التشاور مع سفارة الجزائر في إسبانيا ومع بعض الأشخاص الذين يثق بهم.





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح