شاهدوا.. سلطات الناظور تشنّ حملة لمراقبة المقاهي وتعتقل أحد المخالفين


م. ع -ناظورسيتي

في إطار تطبيقها للإجراءات والتدابير التي أقرّتها السلطات الصحية المختصة لمواجهة فيروس كورونا، نفّذت السلطات المحلية في الناظور، أمس الجمعة، حملة تحسيسية كبرى، تخلّلتها مراقبة مدى احترام مسيّري هذه الفضاءات لإجراءات التباعد الجسدي (الاجتماعي) والتدابير الأخرى التي أقرّتها السلطات المعنية، حمايةً لزبائنهم وحفاظا على الصحة العامة. وتم خلال هذه التدخّلات توجيه "إنذارات" لعدد من مالكي هذه المقاهي ومسيّريها.

وقد رصدت كاميرا "ناظورسيتي" هذه التدخّلات التي أشرف عليها رئيس المنطقة الحضرية الثانية وعدد من القياد وعناصر الشّرطة الإدارية، برفقة عناصر الأمن الوطني والقوات المساعدة أعوان السلطة واستهدفت مراقبة مدى تطبيق الإجراءات معمول بها، وأبرزها وضع الكمامة خلال دخول المقهى وتنظيم الكراسي وفق ترتيب يراعي ترك مسافة "آمنة" بين زبون وآخر، حفاظا على سلامتهم وعلى الأمن الصحي العام.












































































كما تمّ خلال هذه التدخلات التي شملت مجموعة من المقاهي المعروفة في مدينة الناظور، مراقبة مدى التزام مالكي هذه الفضاءات بعدم عرض مباريات كرة القدم في شاشات المقاهي، كما أقرّت السلطات المختصة ذلك، تجنّبا لوفود أعداد كبيرة من الرّواد والزبائن إلى هذه المقاهي، وبالتالي مضاعفة أخطار إمكانية تفشّي فيروس كورونا بينهم. وتمّ في خضمّ ذلك "إنذار" مسيّري ومالكي المقاهي التي لم تتقيّد بهذا الإجراء.

وقد تمّ خلال هذه الحملة إيقاف مالك أحد المقاهي مع فرض قرار إغلاق المقهى بسبب عدم امتثال المعنيّ بالأمر لقرار الامتناع عن عرض المباريات وتسيير محلّه بنوع من "الفوضى" من خلال عدم احترام معايير وشروط السلامة الصحية الموصى بها في المقهى. وقد قوبلت هذه التدخلات بترحيب كبير من زبائن هذه الفضاءات وخلّفت ارتياحا في نفوسهم، باعتبار أن هذه الحملة تستهدف الحفاظ على صحتهم وعلى السلامة العامة للمواطن الناظوري.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح