شاهدوا.. زلزال غرناطة وهروب السكان من منازلهم وبينهم مغاربة


ناظورسيتي -متابعة

أظهرت مقتاطع فيديو بعد الزلزال (4.3 درجات على مقياس ريشتر) الذي ضرب مدينة غرناطة بمنطقة الأندلس جنوب إسبانيا، ليلة أمس الثلاثاء، وهم يفرّون إلى الشارع خوفا من سقوط البنايات فوق رؤوسهم.

وتسببت الهزّات في حالة من الرعب والهلع الشديدين بين سكان المدينة، التي تعيش فيها أعداد كبيرة من المغاربة.

وقد تضرّرت مجموعة من مباني المدينة الأندلية ومنشآتها بفعل قوة الهزة الأرضية.

وقد وضّح المعهد الجيوفيزيائي الوطني الإسباني أن مركز الزلزال كان في منطقة “سانتافي” بغرناطة.

وقد وقع في حدود العاشرة و36 دقيقة (22: 36) بالتوقيت المحلي.

وأبرز المعهد أن الزلزال جاء بعد سلسة من الهزّات الارتدادية التي ضربت المدينة منذ السبت الماضي.

وبينما لم تعلن السلطات الإسبانية بعدُ حجم الخسائر، كشفت مصادر إعلام أن الزلزال لم يخلّف أية خسائر بشرية حتى الآن.


وعاش سكان مدينة مالقا المجاورة بدورهم ليلة من الرعب خوفا من وقوع زلزال مماثل.

وتابعت المصادر ذاتها أن الزلزال خلّف خسائر مادية فادحة، إذ تضررت مبان سكينة ومنشآت عامة.

كما شوهدت تشققات في عدد من الطرق، في الوقت الذي فر المواطنون من منازلهم إلى الشوارع خوفا من هزات ارتدادية.

وشهدت مدينة غرناطة وضواحيها، وفق الصحافة الإسبانية، منذ السبت الماضي إلى حدود ليلة أمس الثلاثاء، أزيد من 40 هزة أرضية.

وكان أقوى هذه الهزات، بحسب المصادر ذاتها، زلزال السبت الماضي الذي بلغ 4.4 درجات.

وعلّق بيدرو سانشير، رئيس الوزراء الإسباني، على الزلزال قائلا في تغريدة: “زلزال يضرب مدينة غرناطة ويجعلها تعيش الرعب مرة أخرى هذه الليلة، يجب الحفاظ على الهدوء واتباع تعليمات خدمات الطوارئ.. نأمل أن تعود الحياة إلى طبيعتها".





تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح