شاهدوا.. الفنانة حفصة دا تطلق أغنية لـ"اليتامى" بمناسبة عيد الحب


ناظورسيتي: متابعة

أطلقت حفصة دا، الفنانة الريفية، المقيمة بالديار الاوروبية، أغنيتها الجديدة بمناسبة عيد الحب، تحت عنوان "أيوجير"، سلطت فيها الضوء على الأطفال اليتامى والمتخلى عنهم، منتهزة المناسبة المذكورة لدعوة ذوي القلوب الحسنة إلى دعم هذه الفئة والاعتناء بها، لما في ذلك من خير يعود عليها بالنفع ويمنحها الكثير من الآمل في الحياة.

ووظفت حفصة دا، صورا ومقاطع بالصوت والصورة، لأعمال خيرية نظمتها رابطة الشباب من أجل التنمية والتضامن، بالإضافة إلى إشراك أطفال صغار في مشاهد الفيديو الكليب الذي لقي انتشارا على موقع "اليوتيوب" منذ بثه يوم 14 فبراير إلى غاية اليوم.

والأغنية، تحكي قصة الأطفال المتخلى عنهم من طرف أمهاتهم اللاتي وجدن أنفسهن غير قادرات على تربيتهم نظرا لظروف حملهن، والأيتام الذين فقدوا آباءهم في ظروف مأساوية من قبيل حوادث السير والغرق في البحر.


كما اعتمدت المغنية، في أغنيتها على اللحن الريفي الأصيل "رالا بويا" في أداء جميع مقاطع هذا العمل الفني الجديد، الذي ينضاف إلى مجموع أعمالها التي أطلقتها ولقيت نجاحا منقطع النظير، كـ "أشكام" و "أرواح" و "ماني ماني" و "مامي اينو" الذي تجاوز عدد متابعيها على يويتوب أزيد من 20 مليون مشاهدة.

وحضيت الاغنية الجديدة "أيوجير" بعدد مشاهدات بلغت أزيد من 166 ألف متابع في ظرف أسبوع، في وقت لقيت فيه اشادة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي نظرا للرسالة الانسانية التي تقدمها وإشادتها بالأعمال الخيرية والتضامنية التي المستهدفة لفئة واسعة في المجتمع.

جدير بالكر، ان حفصة دا، فنانة صاعدة لمع نجمها في الديار الاوروبية بين أبناء الجالية الريفية المقيمة بالخارج، وقد أصبحت من ضمن أبرز الأسماء التي تشارك في إقامة الأعراس على الطريقة التقليدية بتوظيف أغاني "ازران" والموسيقى التراثية في إحياء المناسبات العائلية.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح