شاهدوا.. الرحموني وأعضاء لائحته ينظمون تجمع جماهري بأولاد بوطيب وسط تجاوب من الساكنة


شاهدوا.. الرحموني وأعضاء لائحته ينظمون تجمع جماهري بأولاد بوطيب وسط تجاوب من الساكنة
ناظورسيتي: متابعة

قام وكيل لائحة حزب التجمع الوطني للأحرار سعيد الرحموني، بمعية كل من محمد أمين الصوفي وحفيظ ميدان ورشيد لموي، يوم الأحد 6 سبتمبر الجاري من تجمع جماهيري كبير بحي أولاد بوطيب.

وتجاوب مجموعة من القاطنين بالحي مع الرحموني وأعضاء لائحته، حيث تم عرض مجموعة من النقاط الخاصة بلائحة الحمامة، وطالبوا الساكنة بالتصويت عليهم من أجل إنجاز مجموعة من المشاريع لتأهيل المدينة.

الرحموني الذي كان مرفقا بمرشحي لائحته و الكاتب الاقليمي للحزب، عبر عن سعادته بتواجده بالحي و ذكر بالمجهودات الكبيرة التي تم بذلها بالمنطقة و معاهدا باعطاء اهمية كبيرة للحي خلال الولاية الجماعية المقبلة.

مرشحو الحزب تناوبوا على الميكروفون و اكدوا على العلاقة الوطيدة التي تربط ساكنة الحي بلائحة الرحموني متمنين ان تتوج هذه الروابط بالتصويت بكثافة على لائحة الرحموني لتتمكن من قيادة المجلس البلدي المقبل.




DSC_2109.jpg

DSC_2112.jpg

DSC_2119.jpg

DSC_2121.jpg

DSC_2129.jpg

DSC_2139.jpg

DSC_2140.jpg

DSC_2145.jpg

DSC_2146.jpg

DSC_2148.jpg

DSC_2149.jpg

DSC_2150.jpg

DSC_2152.jpg

DSC_2153.jpg

DSC_2154.jpg

DSC_2156.jpg

DSC_2157.jpg

DSC_2158.jpg

DSC_2159.jpg

DSC_2162.jpg

DSC_2166.jpg

DSC_2169.jpg

DSC_2173.jpg

DSC_2174.jpg

DSC_2177.jpg

DSC_2178.jpg

DSC_2179.jpg

DSC_2180.jpg

DSC_2182.jpg

DSC_2183.jpg

DSC_2184.jpg

DSC_2186.jpg

DSC_2188.jpg

DSC_2190.jpg

DSC_2192.jpg

DSC_2198.jpg

DSC_2199.jpg

DSC_2203.jpg

DSC_2205.jpg

DSC_2208.jpg

DSC_2212.jpg

DSC_2213.jpg

DSC_2214.jpg

DSC_2216.jpg

DSC_2218.jpg

DSC_2219.jpg

DSC_2220.jpg

DSC_2221.jpg

DSC_2224.jpg

DSC_2226.jpg


DSC_2227.jpg

DSC_2231.jpg

DSC_2234.jpg

DSC_2236.jpg

DSC_2237.jpg

DSC_2238.jpg

DSC_2240.jpg

DSC_2247.jpg

DSC_2248.jpg

DSC_2250.jpg

DSC_2254.jpg

DSC_2257.jpg

DSC_2260.jpg

DSC_2265.jpg

DSC_2266.jpg

DSC_2268.jpg

DSC_2270.jpg

DSC_2273.jpg

DSC_2275.jpg

DSC_2277.jpg

DSC_2282.jpg

DSC_2290.jpg

DSC_2291.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح