شاهدوا.. إنقاذ قلب بعد حادثتي سقوط لينتهي في صدر مريض بعد عملية ناجحة


ناظورسيتي -متابعة

قطع قلب بشري معَدّ للاستخدام في عملية زرع في ولاية كاليفورنيا الأمريكية طريقه بنجاح إلى وجهته النهائية رغم تعرّضه للسقوط مرتين. فقد سقط في المرة الأولى إثر حادثة سقوط الطوافة التي تحمله خلال هبوطها فوق سطح المستشفى. وسقط للمرة الثانية حين كان أحد أفراد الطواقم الطبية يحمله بيده ليوصله إلى وجهته في المؤسسة الاستشفائية.

وقد أظهرت صور التُقطت للحادثة، التي وقعت الجمعة الماضي في شرق لوس أنجليس، طائرة الهيليكوبتر التي كانت تنقل القلب في وضعية مائلة بعد فشل هبوطها فوق سطح مستشفى "كيك هوسبيتال" لأسباب لا تزال مجهولة حتى الآن. وقد سحبت فرق الإغاثة التي وصلت بسرعة إلى مكان الحادث، القلب لتسليمه إلى موظف من المستشفى حضر إلى سطح البناية من أجل هذا الغرض. لكن الشخص تعَثّر خلال حمله القلب إثر اصطدام بعائق حديدي، فسقط القلب مجددا.


ورغم هاتين الحادثتين فقد وصل القلب، في نهاية هذه الرحلة "الهيتشكوكية"، "سالما" إلى غرفة العمليات، ليتم استخدامه في عملية زرع ناجحة بعد ما يقلّ من ساعتين على حادثتي سقوطه. وقالت ناطقة باسم المستشفى إن القلب كان في "وضع جيد" بعد السقوط". بينما أصيب الطيار بجروح طفيفة إثر الحادثة، فيما لم يتعرّض الركاب (الثلاثة) في الطوافة لأذى.

يشار إلى أنه يتم اللجوء إلى زرع القلب، التي يتم خلالها استبدال القلب الذي لم يعد "صحيا" بقلب متبرّع أكثر صحة. وتعّد همليات زرع القلب علاجا مخصصا في العادة للأشخاص الذين لم تتحسّن حالتهم بما يكفي بعد استعمال الأدوية أو العمليات الجراحية الأخرى. ورغم خطورة عملية زرع القلب، فإن فرصة النجاة تظل جيدة بفضل الرعاية التفقّدية المناسبة.




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح