سكتة قلبية تنهي حياة أستاذ داخل حجرة الدراسة


سكتة قلبية تنهي حياة أستاذ داخل حجرة الدراسة
ناظورسيتي

لقي أستاذ بالتعليم الابتدائي بمدرسة مولاي عبد الله الشريف بمدينة تاهلة التابعة لإقليم تازة، أول أمس الثلاثاء، مصرعه، جراء سكتة قلبية داخل حجرة الدراسة.

وخلفت وفاة الفقيد المسمى محمد إيشير القندوسي، صدمة وسط مدينة تاهلة، خاصة أنه عُرف بأخلاقه الحسنة وتفانيه في العمل وعلاقاته الطيبة مع كافة تلامذته القدامى والجدد ورجال ونساء التعليم بتاهلة.

وقد جرى تشيع جثمان الفقيد أمس الأربعاء بمقبرة المدينة، في جو جنائزي مهيب، بحضور عدد من رجال التعليم وممثلي المديرية الاقليمية للتعليم، وبعض تلاميذ الفقيد.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح