ساكنة سلوان تستيقظ على صوت الرصاص.. والكلاب الضالة هي السبب


ناظورسيتي: متابعة

استيقظت ساكنة جماعة سلوان، صباح اليوم الأحد، على دوي صوت الرصاص الذي استعملته السلطات في حملة إبادة الكلاب الضالة بعدد من النقط في المدينة.

وشنت السلطات حملة واسعة لإعدام العشرات من الكلاب الضالة التي كانت تتخذ من بعض الأحياء السكنية والشوارع الرئيسية مآوى لها.

وتأتي هذه الخطوة بعد شكايات المواطنين الذين يطالبون من الجهات المختصة التدخل لعلاج ظاهرة الكلاب الظاهرة، ولم تجد السلطات غير الرصاص في تلبية مطالب السكان.

وتطالب جمعيات تعني بحقوق الحيوان، اتخاذ اجراءات بديلة للتقليص من انتشار الكلاب الضالة عوض قلتها امام أعين المواطنين.

جدير الذكر، ان مدينة سلوان أصبحت تعرف انتشارات مهولا للكلاب الضالفة في الأونة الأخيرة بعد تراجع حملات القتل التي كانت تشنها السلطات.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح