روبورتاج.. الأزبال لاتجمع في حي "إكوناف" والساكنة تعيش تحت أكوامها


روبورتاج.. الأزبال لاتجمع في حي "إكوناف" والساكنة تعيش تحت أكوامها
ح. الرامي - محمد العبوسي


لازال سيناريو انتشار الأزبال ببعض الأحياء السكنية بمدينة الناظور ومنها بخاصة حي "إكوناف" مستمرا إلى الحين، رغم إيلاء مهمة تدبير قطاع النظافة إلى الشركة الجديدة، بحيث تتراكم أكوامٌ من النّفايات والقمامة بأرجاء الحي المذكور دونَ أنّ يتمّ جمعها مما تظل المطارح ممتلئة بالنفايات على آخرها على مدى أيام.

واشتكى قاطنون بحي "إكوناف"، في تصريحات غاضبة استقاها موقع "ناظورسيتي"، من معاناتهم جراء الانتشار المهول للأزبال بحيّهم السكني، مما يعدّ كارثة بيئية بكل المقاييس، حيث باتت الساكنة تعاني من الرّائحة الكريهة المُنبعثة من الأزبال المتكدّسة في مجموعة من المطارح القريبة التي تكاد الحاويات تنعدم فيها.

وأضاف المصرحون، أن ساكنة "إكوناف" كانت تستبشر خيرا بحلول شركة "كازا تيكنيك"، إلا أن الوضعية المزرية للحيّ في ما يخص النظافة ما تزال على حالها، مضيفين أن انتشار الأزبال يخلق مشاكل كبيرة، ليس أولها انتشار الروائح ولا آخرها التسبب في أمراض عدة.

ودعـا المتحدثون، الجهات المسؤولة، بخاصة منها شركة "كازا تيكنيك" المفوض لها مهمة جمع النفايات، إلى إحداث حاويات حديدية كبيرة تستوعب الكميات المهولة من فرز الأزبال المنزلية، والإكثار من أعدادها، كحلّ لمشكلة انتشار الأزبال والنفايات بحي "إكوناف".




تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح