رصد إصابة بكورونا لمهاجر في إيطاليا قدم من المغرب.. فهل تُغلق حدودها مع المملكة؟


ناظورسيتي -متابعة

سُجّلت مدينة كاتانزارو، في إقليم كالابريا بالجنوب الإيطالي، حالة إصابة بفيروس كورونا لدى مهاجر مغربي حل مؤخرا بإيطاليا قادما من المغرب.

وقالت وسائل إعلام محلية إن المعني بالأمر، وهو شاب يبلغ عمره 35 سنة، في الحجر الصحي داخل مسكنه، بعد أن ظهرت عليه أعراض العدوى، غير أن حالته الصحية تدهورت في الساعات القليلة الأخيرة. وقد نُقل في الـ48 ساعة الماضية إلى الإنعاش في مستشفى في المدينة ذاتها لتمكينه من العلاجات الضرورية.

وتساءل مهتمون ما إذا كانت إصابة هذا المهاجر المغربي ستدفع السلطات الإيطالية إلى إغلاق حدودها مع المغرب، خصوصا أن إيطاليا اتخذت مؤخرا خطوات صارمة في إطار مساعيها لمنع ظهور بؤر جديدة، بإقفال حدودها أمام الرّحلات الجوية القادمة من كل من مقدونيا وأرمينيا والبوسنة والهرسك ومولدافيا وجمهورية الدومينيكان والبحرين وبنغلاديش والبرازيل وتشيلي والكويت وعُمان وبنما وبيرو.

وتسعى السلطات الإيطالية من وراء هذا الإجراء إلى تفادي تكرار وصول رحلات تضمّ مصابين بعدوى الفيروس، كما كأن الشّأن مع رحلات قادمة من كل من بنغلاديش ومولدافيا، لم ترصد الأجهزة الصحية بعض ركابها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح