خمس أطنان وسيارات فارهة... الشرطة القضائية بالناظور تعرض المخدرات والسيارات المحجوزة ببني شيكر


ناظورسيتي | متابعة

عرضت مصالح الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية لأمن الناظور، عشية اليوم الخميس 27 ماي الجاري، كمية المخدرات والسيارات المحجوزة، ليلة أمس الأربعاء، في عملية نوعية قامت بها بتنسيق مع مصالح الأمن الإقليمي والمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.

وأوضح في ذات السياق، كمال فليل، رئيس فرقة الشرطة القضائية الناظور، في تصريح لـ"ناظورسيتي"، أن العملية التي تمت بناء معطيات وفرتها عناصر "الديستي"، مساء أمس الأربعاء، أسفرت عن تمكن عناصر الشرطة القضائية بدعم من مختلف الوحدات، من إحباط محاولة للتهريب الدولي للمخدرات.

وأكد ذات المسؤول الأمني، بأن العملية مكنت من حجز 150 رزمة من مخدر الشيرا، بلغ وزنها خمسة أطنان وثلاثين كيلوغرام، وتوقيف خمس أشخاص، يستبه تورطهم في ذات الفضية، بالإضافة لحجز ثلاثة عشر سيارة، ودرجتين ناريتين.

وأشار رئيس فرقة الشرطة القضائية الناظور، أن ذات العملية تندرج أيضا في سياق العمليات التي انطلقت منذ مطلع السنة الجاررية، والتي تكللت بحجز كمية من المخدارت تفوق 15 طن، و8 كيلوغرام من مخدر الكوكايين والهروين، وما يفوق عن 25 ألف وحدة من عقار القرقوبي والأقراص الطبية المهلومسة .




تجدر الإشارة أن ما ميز العملية المذكورة، يتمثل في حجز سيارات فارهة، تفوق قيمتها المالية 60 مليون سنتيم للواحدة، ويتعلق الأمر بسيارتين من نوع "رانج روفر" وسيارة من نوع "مرسيدس بلوتيك"، بالإضافة لسيارات رباعية الدفع وسيارات أخرى من نوع "مرسيدس25" ودرجتين ناريتين، إحداها رباعية العجلات.

إلى ذلك تواصل فرقة الشرطة القضائية بالناظور أبحاثها وتحرياتها في هذه القضية تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه العملية، وتوقيف كل المتورطين الضالعين في هذه الشبكة الإجرامية التي يشتبه في تورطها في عمليات التهريب الدولي للمخدرات.

وبخصوص الموقوفين الخمسة، فقد تم الاحتفاظ بهم تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الامتدادات الإقليمية والارتباطات المحتملة لهذه الشبكة الإجرامية، فضلا عن توقيف كل المساهمين والمشاركين المتورطين في هذه القضية.

وتأتي هذه العملية النوعية، في إطار الجهود التي تبذلها مصالح الشرطة بالناظور بتنسيق مع عناصر المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، وباقي مختلف الوحدات الأمنية، لمحاربة ظاهرة التهريب الدولي للمخدرات والاتجار في مختلف المؤثرات العقلية.






DSC08476.jpg

DSC08477.jpg

DSC08479.jpg

DSC08485.jpg

DSC08487.jpg

DSC08490.jpg

DSC08494.jpg

DSC08501.jpg

DSC08503.jpg

DSC08507.jpg

DSC08509.jpg

DSC08512.jpg

DSC08514.jpg

DSC08516.jpg

DSC08518.jpg

DSC08519.jpg

DSC08528.jpg

DSC08532.jpg

DSC08533.jpg

DSC08537.jpg

DSC08538.jpg

DSC08542.jpg

DSC08543.jpg

DSC08548.jpg

DSC08550.jpg

DSC08552.jpg

DSC08554.jpg

DSC08559.jpg

DSC08565.jpg

DSC08567.jpg


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح