حوالي 200 مهاجرا افريقيا يقتحمون السياج الفاصل بين مليلية والناظور


حوالي 200 مهاجرا افريقيا يقتحمون السياج الفاصل بين مليلية والناظور
ناظورسيتي: من مليلية

تمكن خمسون من أصل 200 مهاجرا سريا يتحدرون من بلدان جنوب الصحراء، من اقتحام السياج الفاصل بين إقليم الناظور ومدينة مليلية المحتلة، وذلك صباح اليوم الجمعة بالمنطقة المسماة "روسترو غوردو" المحيطة بالمنطقة الغابوية ببني قرب فرخانة.

ووفقا لبيان صادر عن الحكومة المحلية لمليلية، فإن العملية أسفرت عن إصابة ستة عناصر من الحرس المدني الاسباني بجروح نقلوا على اثرها إلى المستشفى لتلقي العلاجات، نتيجة اشتباك بينهم ومقتحمي السياج.

وأضاف المصدر نفسه، أن المهاجرين هاجموا على عناصر الحرس الاسباني باستعمال الكلاب و الحجارة، ما تسبب في إصابة عدد منهم بجروح.

ونقل مهاجرين اثنين إلى المستشفى لتلقي العلاج، اثر تعرض احدهما لكسر على مستوى الفخذ، وإصابة اخر بكدمات على انحاء متفرقة من بدنه.

وتمكنت الشرطة الاسبانية بتعاون مع الجانب المغربي من منع 150 مهاجرا كانوا يحاولون اقتحام السياج الفاصل، وذلك باستعمال ادوات وتقنية مراقبة عالية الدقة مستعينين بطائرة هليكوبتر لمحاصرة المجموعة التي كانت تتكون اثناء انطلاقها من 200 افريقيا.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

المزيد 1

البرلمانية الناظورية ليلى أحكيم مرشحة بقوة للظفر بمقعد داخل المكتب السياسي للحركة الشعبية

محمد بوتخريط يكتب.. طرد مراسل القناة 2 من وقفة الناظور، هل هو إجراء "انتقامي" أو موقف مبدئي؟

المجلس الإقليمي للناظور يعقد دورة شتنبر العادية ويصادق بالإجماع على نقاط جدول أعمالها

في احتجاج غير مسبوق.. الناظوريون يعتزمون حلق رؤوسهم والخروج إلى الشارع لإيصال هذه الرسالة المأساوية