NadorCity.Com
 


جمعية الحي العمالي للتنمية والبيئة بأزغنغان تختتم أسبوعها البيئي الثالث بحفل بهيج


جمعية الحي العمالي للتنمية والبيئة بأزغنغان تختتم أسبوعها البيئي الثالث بحفل بهيج
تقرير إخباري

اختتمت يومه الأحد 22 أبريل2012 ابتداء من الساعة الرابعة والنصف جمعية الحي العمالي للتنمية والبيئة بازغنغان أسبوعها البيئي الثالث والدوري الرياضي الخامس الذي نظمتهما من 02 أبريل الى غاية 22 منه تحت شعار "الرياضة والتنمية.. رهان للتنمية'' بحفل بهيج بقاعة العروض بالمركب سوسيو تربوي بازغنغان.

وقد استهل هذا الحفل بآيات بينات من الذكر الحكيم وتحية العلم الوطني، بعد ذلك تناول الكلمة رئيس الجمعية الأستاذ محمد احبيطي الذي بين المغزى العام من تنظيم هذا الأسبوع البيئي إضافة الى دور الجمعية في ترسيخ ثقافة بيئية سليمة تساهم في التنمية الشاملة للمدينة. إثر ذلك كانت هناك بعض الفقرات التنشيطية لفرقة السلام التابعة لجمعية الحي العمالي والثنائي ياسين وإلياس (قلقل وبقال) وبعد ذلك تم توزيع بعض الشواهد التقديرية على أحد اللاعبين القدامى بأزغنغان ويتعلق الأمر باللاعب الكبير محند لحريشي وعلى المواقع التي واكبت تغطية هذا الأسبوع.

ثم توزيع الجوائز على المؤسسات التعليمية التي شاركت في مسابقة الرسم على الجداريات حيث فازت مؤسسة محمد الزرقطوني بالرتبة الأولى، وابن سينا بالرتبة الثانية، محمد الفاسي بالرتبة الثالثة وطه حسين بالرتية الرابعة. وتتويج فريق حي بيبيرو الفائز بلقب الدوري الخامس لفرق الأحياء الذي حصل على جائزة زي رياضي كامل للفريق مع كأس، وفريق الحي العمالي وصيف البطل الذي حصل بدوره على الجائزة الثانية بحصوله على كرة وكأس، واختتم اللقاء بحفل شاي على شرف المدعووين.









1.أرسلت من قبل Abdul في 24/04/2012 16:12
انا من مدينة تزغنغان واعرف هذه الجمعية فهي من الجمعيات الخطيرة لعلافاتها المشبوهة مع المخزن وكروش الحرام وتستغل مثل هذه الانشطة في جمع التبرعات والاموال للاستفادة منها شخصيا رئيس الجمعية واستاذ التربية الاسلامية والموظف المقعد

2.أرسلت من قبل ماسين في 24/04/2012 17:29
إذا أسندت الأمور إلى غير رجالها فانتظر الساعة.
لا نجد هذه الأيام إلا المتسلقون والوصوليون عملاء المخزن والفكر الرجعي. تراهم في لجان المسجد، وفي مكاتب الجمعيات، لا هم لهم إلا التقاط الصور وجمع الأموال، لقضاء مآربهم الخاصة. مثل هؤلاء عرفناهم مع الاستعمار عملاء وخونة، وهاهم يتناسلون كالأعشاب الضارة. يا له من زمن رديء رديء.

3.أرسلت من قبل مغربي في 25/04/2012 17:48
انا لا اعرف هده الجمعية و لكن يتضح من التعليقين انهما عن سوء نية. فكفانا من الاوعي و عدم المسؤولية.
et n'oubliez pas que nous serons, certes, tous jugés de nos parole tôt ou tard.
Massine et Abdul,
Soyons responsable. sortons la haine de nos cœurs. aimons l'autre.
Wassalam / azul












المزيد من الأخبار

الناظور

ماتت وهي تغني - نجيب الزروالي -

ميناء الناظور غرب المتوسط.. علامة فارقة مستقبلية في طموح المغرب البحري

قناة تمازيغت تعرض برنامجا خاصا بمناسبة الذكرى المئوية لمعركة أنوال

عناصر الدرك الملكي بقرية أركمان تنهي نشاط لص روع ساكنة عدد من دواوير الجماعة

الدكتور احمد خرطة يهنئ الدكتور عادل الغنوبي و الدكتورة خديجة علاوي لحصولهما على شهادة التأهيل الجامعي

افتتاح مركز جديد للتطعيم ضد فيروس كورونا وسط مدينة الناظور

رجل الأعمال محمد لزعر والمحامي الشاب إبراهيم المحموحي يلتحقان بالتقدم والإشتراكية لدعم ياسر التيزتي