توقيف طاقم باخرة مخصصة للإنقاذ بميناء الحسيمة بعد العثور داخلها على براميل مخصصة للوقود


متابعة

قال موقع ألتبريس ، "أن عناصر الدرك الملكي البحري بميناء الحسيمة، ألقت القبض في حالة تلبس على طاقم خافرة الإنقاذ " الريف "، وذلك مباشرة بعد دخولها للميناء، حوالي العاشرة والنصف ليلا من يوم أمس الجمعة 29 نونبر الجاري، والذي كانت قد غادرته ليلا دون إشعار مندوب الصيد البحري وفقا للإجراءات المعمول بها.

وقال الموقع ذاته الصادر من مدينة الحسيمة، أن العناصر الأمنية المذكورة عثرت بحوزتهم على 20 برميلا مخصصا للوقود، يشتبه في تفريغه لفائدة أشخاص مجهولين يشتبه تورطهم في تشجيع الهجرة السرية، وكذا مبلغ مالي قدر في 12 ألف درهم.

وخضعت الخافرة بحسب ما أورده الموقع دائما نقلا عن مصادره لتفتيش دقيق، استعانت فيه بالكلاب البوليسية، في محاولة للعثور على أية مواد مشبوهة يتم نقلها على متنها، وهي المصادر التي أضافت أن بحثا قضائيا يجري بإشراف من النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ملابسات هذه القضية، وتحديد المتورطين المحتملين، كما تم وضع الموقوفين الثلاثة وهم قائد الخافرة والميكانيكي ومساعده، تحت تدابير الحراسة النظرية.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح