تقرير اسباني يهاجم المركب التجاري بالناظور ويصفه بسوق السلع المزورة


تقرير اسباني يهاجم المركب التجاري بالناظور ويصفه بسوق السلع المزورة
ناظورسيتي: متابعة

هاجمت صحيفة "إلبيريوديكو" الاسبانية، المركب التجاري بمدينة الناظور، واصفة السلع المعروضة فيه للبيع بالمقلدة والمزورة، ومحذرة السياح الأجانب من اقتنائها لأنهم سيكونون ضحايا عمليات نصب.

الصحيفة التي أنجزت تقريرها من قلب المركب وعززته بمقال لبعض السلع، كشفت أن المحلات التجارية بالمركز المذكور تعج بالماركات العالمية المقلدة والمزورة كساعات اليد باتيك فيليب، هوبلوت، مون بلان، روليكس.

وذكرت أسماء سلع أخرى، من بينها حقائب اليد و النعال والأحذية و قمصان اليد والأقلام، قالت إنها تباع للسياح والمغاربة أمام أعين الجميع بالرغم من انتهاكها لحقوق الملكية الفكرية حيث يتم استيرادها من مناطق معروف عنها تقليد الماركات العالمية.

ووصف الصحفي المنجز للتقرير، الملابس و الساعات التي يرتديها سكان المنطقة بـ"الثروة المزيفة"، قائلا إنه قد شاهد خلال جولته بسوق المركب شابا في مقتبل العمر ينتعل حذاء من نوع أديداس وسروالا من نوع الديزل، وحزام غوتشي، ويضع ساعة روليكس، وكلها ماركات مقلدة.

إلى ذلك، حذرت الصحيفة تهريب السلع المذكورة إلى اسبانيا عبر بوابة مليلية المحتلة، إذ عاتبت السلطات المغربية بعدم اتخاذها لأي إجراءات قانونية ازاء هذه الظاهرة رغم اطلاعها عن الموضوع.

















1.أرسلت من قبل amaghrabi في 26/02/2019 13:03
نعم هذه صحيح مائة في المائة ,جل تجار مدينة الناظور لصوص غشاشون يبيعون السلع المزورة والسلع الفاسدة ,انا صراحةحينما ازور بلدي لا اشتري من عندهم لا حذاء ولا سروالا ولا ساعة ولا أي شيئ الا الماكولات ويعلم الله ماذا ياكل المغاربة هناك

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح