تطورات جديدة بخصوص توصل القنصلية المغربية ببلجيكا بظرف مشبوه


تطورات جديدة بخصوص توصل القنصلية المغربية ببلجيكا بظرف مشبوه
ناظور سيتي - متابعة

توصلت أمس الخميس، القنصلية المغربية ببلجيكا، بظرف مفتوح يضم مادة بيضاء، ما جعلها تفتح تحقيقا في الموضوع.

وذكرت تقارير إعلامية، أن الأشخاص الثمانية الذين بقوا في الحجر الصحي، بمن فيهم القنصل، سُمح لهم بمغادرة المبنى مع توصية لمراجعة الطبيب فورًا في حالة تعرضهم لمشاكل صحية، كما لا تظهر عليهم حاليًا أي علامات على التعرض لمواد كيميائية خطيرة.

وأوضحت ذات المصادر، أن المادة البيضاء التي كانت داخل الظرف ليست سامة، كما تم الترويج لذلك، وهذا ما أكدته التحريات التي قامت بها المصالح الأمنية البلجيكية.

وأضافت ذات المصادر، أنه تم تكليف الدفاع المدني، لتكثيف التحقيقات حول محتويات الظرف، حيث لم يثبت لحد الآن طبيعة المسحوق ومكوناته.

ويشار إلى أن المصالح المغربية بالقنصلية البلجيكية، بتنسيق مع الخارجية المغربية، تتابع الحادث عن كثب، لمعرفة آخر التطورات.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح