تشديد العقوبة في حق خطيب الجمعة الذي انتقد العلاقات المغربية الإسرائيلية بتوقيفه عن الخطبة والتدريس


ناظورسيتي -متابعة

قرّرت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية تشديد عقوبتها في حق "خطيب طنجة"، الذي كان قد مُنع مؤخرا من إلقاء خطبة الجمعة بأحد مساجد المدينة بعد انتقاده موضوع استئناف العلاقات المغربية الإسرائيلية.

واتخذت وزارة الأوقاف قرارا يقضي بتوقيف الخطيب عن التدريس أيضا في مؤسسة تعليمية عتيقة حيث يعمل.

وعوقب هذا الخطيب، منذ أسبوعين بالتوقيف، بعد انتقاده في خطبة الجمعة موضوعَ استئناف المغرب وإسرائيل علاقاتهما الدبلوماسية وخطة الإملاءات الأمريكية الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية، المعروفة إعلاميا بـ “صفقة القرن”.

واعتبرت الوزارة هذا الأمر "خروجا عن ضوابط خطبة الجمعة” الموصى بها.

وعبّر العشرات من طلبة "مدرسة النور للتعليم العتيق" التي كان يعمل فيها الخطيب عن استنكارهم قرار توقيفه عن الدراسة أيضا بعدما كانت الوزارة قد أوقفته عن الخطابة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح