بينهم 7 أساتذة.. إنقاذ 9 أشخاص حاصرتهم ثلوج كثيفة بعد تدخل بطولي لفرق الإنقاذ


ناظورسيتي -متابعة

حاصرت ثلوج كثيفة في منطقة بمنطقة "إكيك"، بإملشيل (إقليم ميدلت) 9 أشخاص، بينهم 7 أساتذة، وهم في طريقهم إلى مدينة الريش.

وأفاد "هسبريس" الذي أورد الخبر بأن الأساتذة كانوا في طريقهم لحضور دورة تكوينية تنظمها المندوبية الإقليمية للتعليم بميدلت في مدينة الريش.

واستأجر الأساتذة، بحسب المصدر نفسه، سيارة رباعية الدفع لنقلهم من منطقة "أيت عبدي" إلى وجهتهم، لكنْ في ظل التساقطات الثلجية الكثيفة التي كانت تتساقط في المنطقة وجدوا أنفسههم محاصَرين في هذه المنطقة الوعرة.

وأخبر المعنيون بالأمر، وفق المصادر ذاتها، مديرَ مجموعة مدارس أيت عبدي، الذي أخطر السلطات المحلية في دائرة إملشيل بالواقعة، فتمّت تعبئة اللجنة المحلية لليقظة للبحث عنهم وسط الثلوج وإنقاذهم.

وأفاد مصدر رسمي، بحسب المنبر ذاته، بأن عملية أطلقتها، في ليلة الحادثة، اللجنة المحلية (السلطة المحلية والدرك الملكي والوقاية المدنية والقوات المساعدة ومصالح وزارة التجهيز) لم تنجح في تحديد مكان وجود المحاصَرين (سبعة أساتذة وسائق السيارة ومرافقه).


وأمام ذلك، تم إخبار رحّل كانوا في منطقة قريبة، نجحوا في نقل المعنيين إلى خيامهم حيث قضوا ليلتهم الأولى.

وفي صباح اليوم الموالي وصلت فرق الإنقاذ والتدخّل وأزاحت الثلوج، ليتم نقل المحاصَرين إلى إملشيل.

يأتي ذلك في الوقت الذي تشهد العديد من مناطق المغرب تساقطات مطرية وثلجية قوية، خصوصا خلال اليومين الأخيرين.

وكانت مديرية الأرصاد الجوية الوطنية قد أفادت بأن عددا من مناطق المملكة سيشهد تساقطات ثلجية مهمة وانخفاضا في درجات الحرارة وزخات رعدية قوية، ابتداء من اليوم الخميس وإلى غاية يوم الأحد المقبل.

ووضحت المديرية، في نشرة جوية خاصة من مستوى يقظة برتقالي، أن تساقطات ثلجية مهمة ستهم كلا من عمالات وأقاليم الحوز وشيشاوة وأزيلال وبني ملال وتنغير وميدلت وإفران وخنيفرة وصفرو وتازة وتاوريرت وكرسيف وفكيك وتارودانت وورزازات والرشيدية وبولمان، وذلك يومي الخميس والجمعة.

ويرتقب، حسب المصدر ذاته، أن يكون الطقس باردا مع تسجيل درجات حرارة دنيا تتراوح بين ناقص 7 درجات وناقص 3 درجات، من اليوم الخميس إلى الأحد المقبل، بكل من الحوز وشيشاوة وأزيلال وبني ملال وميدلت وإفران.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح