بعد بقالي.. الإدريسي يبعثر أوراق عائلة أشن قبل الانتخابات الجماعية المقبلة


بعد بقالي.. الإدريسي يبعثر أوراق عائلة أشن قبل الانتخابات الجماعية المقبلة
ناظور سيتي ـ متابعة

بعد الهزيمة المدوية التي ألحقها عبد اللطيف بقالي، مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار، بعائلة أشن التي مثلها المصطفى أشن، مرشح الحركة الشعبية، خلال الانتخابات الفلاحية، يستعد سفيان الإدريسي لمنافسة محمد أشن خلال الاستحقاقات الجماعية المقبلة في عقر داره.

ومن المرتقب أن يدخل سفيان الإدريسي في منافسة محمد أشن في الدائرة الانتخابية رقم 3، التي تعد معقل عائلة أشن منذ عقود، خلال الانتخابات الجماعية المزمع اجراؤها في 8 شتنبر المقبل، مدعوما من طرف عدد كبير من شباب المنطقة.

ولم يقرر بعد الإدريسي بأي لون حزبي سيخوض الانتخابات الجماعية المقبلة، لكنه قد قرر خوض هذه التجربة التي ستكون انطلاقة لمساره السياسي، خاصة أنه مدعوم من قبل عدد كبير من شباب القضيا بدار الكبداني.

ويسعى سفيان الإدريسي، الذي يعد أصغر مرشح سيخوص الانتخابات المقبلة، لفرض نفسه في الساحة السياسية بدار الكبداني من أجل الظفر بالمقعد المخصص للدائرة التي تعد معقل عائلة أشن.

ومن جانبه، يحاول محمد أشن، الذي سيخوض الانتخابات المقبلة تحت مضلة الميزان، لفرض نفسه والاحتفاظ بالمقعد المخصص لهذه الدائرة، والسعي إلى الوصول لرئاسة المجلس الجماعي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح