بعد النتائج الإجابية التي حققتها.. لجنة الشؤون الثقافية والرياضية تجتمع من أجل دعم الفرق الرياضية


بعد النتائج الإجابية التي حققتها.. لجنة الشؤون الثقافية والرياضية تجتمع من أجل دعم الفرق الرياضية
ناظورسييتي: متابعة

علمت ناظورسيتي من مصدر مطلع أن رئيس المجلس الجماعي للناظور رفيق مجعيط، راسل أعضاء لجنة الشؤون الثقافية والرياضية، وطالبهم بعقد اجتماع مستعجل يوم غد الخميس 8 أبريل الجاري، من أجل تدارس ملفات الدعم الرياضية.

وحسب ذات المصدر فيأتي هذا الأمر في الوقت الذي حقق فريقي الفتح الرياضي الناظوري والهلال الرياضي الناظوري لكرة القدم نتائج مهمة، تخول لهما المنافسة على الصعود هذه السنة، وأبرز ذات المصدر على أن هذا التحرك من طرف المجلس الجماعي، يأتي من أجل الدفع بالرياضة الناظورية، حيث ستقوم اللجنة بعرض مقترحاتها على أعضاء المجلس الجماعي خلال دورة ماي القادم.

وأكد مصدر ناظورسيتي على أن رئيس المجلس الجماعي وضح على أن الرياضة الناظورية يجب أن تبقى بعيدة عن جميع المزايدات السياسية وأن مسألة الدعم مطلب جماهيري ومطلب جميع أعضاء المجلس الجماعي بدون إستثناء.


ونادى مجموعة من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، المجالس المنتخبة بالمساهمة في دعم الفرق الرياضية، خصوصا بعد النتائج التي حققها سواء فريق الهلال الرياضي الناظوري او الفتح الرياضي الناظوري الذي يسير بخطوات ثابتة للعودة إلى القسم الوطني الثاني.

وتفاعل المجلس الجماعي للناظور مع هذه المطالب التي يؤكد على مشروعيتها، لكون عودة الفرق الناظورية للمنافسة في البطولة الإحترافية، هو حلم الناظوريين جميعا، ويتضح أن فريق الفتح الرياضي يسير بخطوات ثابتة من أجل تحقيق الصعود هذه السنة.

وتمكن فريق الفتح الناظوري من تحقيق فوز ثمين مقابلة رائعة أمام فريق النادي المكناسي، والتي جرت عشية يوم الأحد الماضي، حيث تمكنت عناصره من الظهور أكثر نشاطا وتحركا من منافسه على أرضية الميدان، مما جعل النادي المكناسي يفشل في أداء دوره بما كان يريده وذلك لتناسق خطوط الفريق الفتحي من قوة الدفاع وتألق محوره الوسطي الذي كان يشغله الثنائي فرانكو وفلاحي.

ومكن التنسيق الذي ظهر به فريق فتح الناظور، خصوصا بين خطوط محور الوسط والخط الهجومي، من تسجيل هدفين رائعين، الأول في الدقائق الأخيرة من الشوط الأول، والثاني في الجولة الثانية، وهي المقابلة التي جرت برسم الدورة 16 من بطولة القسم الوطني الهواة.




20210406 162300

20210406 162309

20210406 162320

20210406 162334

20210406 162347

20210406 162354

20210406 162406

20210406 162413

20210406 162424

20210406 162432

20210406 162449

20210406 162502

20210406 162604

20210406 162748

20210406 162837

20210406 162848

20210406 162854

20210406 162909

20210406 162913

20210406 163030

20210406 163212

20210406 163414

20210406 163425

20210406 163441

20210406 163540

20210406 163739

20210406 164053

20210406 164118

20210406 164458

20210406 164643

20210406 164810

20210406 164814

20210406 164823

20210406 164832

20210406 165131

20210406 165156

20210406 165201

20210406 171656

20210406 173851


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح