بعد استقرار حالتها الوبائية لأسبوعين.. جهة الشرق تسجل اصابة جديدة بفيروس كورونا


ناظورسيتي: ماسين أمزيان

كشفت مصادر رسمية، ان مديرية وزارة الصحة بجهة الشرق، عادت اليوم السبت، لتحصي مجددا الحالات الجديدة المصابة بفيروس كورونا، بعد فترة استقرار تام دامت أسبوعين.

وحسب المصادر نفسها، فقد جرى اكتشاف حالة جديدة لشخص مخالط ينتمي لإقليم وجدة، ليرتفع بذلك مجموع المصابين إلى 176 حالة مؤكدة.

وأكد محمد اليوبي، مدير الأوبئة بوزارة الصحة، في تصريح صحفي اليوم السبت، ان جهة الشرق كانت من ضمن الجهات التي سجلت حالات جديدة خلال الـ 24 ساعة الماضية، لكن بدرجة أقل من الدارالبيضاء سطات و مراكش اسفي و طنجة الحسيمة تطوان، و الرباط سلا القنيطرة.

من جهة اخرى، فقد ارتفعت نسبة الشفاء بأقاليم الشرق، لتصل إلى أكثر من 80 بالمائة، في وقت لم يتبقى سوى عدد قليل من المرضى في أقسام الحجر الصحي التابعة لمختلف المراكز الاستشفائية الاقليمية بالجهة.

وبالناظور، استقرت الحالة الوبائية في 40 حالة طوال الأسبوعين الماضيين، 29 منها تماثلت للشفاء التام، وهو نفس المعطى بالنسبة للدريوش بعد تعافي 6 مرضى من أصل 10 مصابين.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح