بسبب كورونا.. الممرضون يخرجون في وقفات إحتجاجية للمطالبة بتعويضات عن الأخطار المهنية


بسبب كورونا.. الممرضون يخرجون في وقفات إحتجاجية للمطالبة بتعويضات عن الأخطار المهنية
متابعة

تعتزم حركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب خوض وقفات احتجاجية، يومه الخميس وأخرى يوم 24 شتنبر الجاري، أمام المديريات الجهوية للصحة، بالتزامن مع وقفة مركزية أمام وزارة الصحة.

ودعت الحركة الممرضين وتقنيي الصحة بالمغرب، في بلاغ لها توصل موقع القناة الثانية بنسخة منه، النقابات الصحية إلى "الدفاع باستماتة قوية على المطالب التمريضية، في مقدمتها الانصاف في التعويض عن الأخطار المهنية"، معلنة، أن "الحركة لم ولن تقبل اتفاقا لا ينصف فيه الممرضون، وتقنيو الصحة".

كما حذرت الحركة المذكورة، الوزارة الوصية مما أسمته "إقبار، أو تعويم، أو تبخيس لمطلب أساسي لدى الحركة، وهو الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية بين مقدمي العلاج"، معتبرة أن أزمة كورونا، أبنت عن أحقيته ومشروعيته.

يشار إلى أن عدد الإصابات بفيروس كورونا في صفوف الأطر التمريضية يتجاوز 400 مصابا في شتى التخصصات بجل مستشفيات المملكة، وفي تصريح سابق لموقع القناة الثانية، قالت مريم القطيبي، عضو لجنة الإعلام والتواصل بحركة الممرضين وتقنيي الصحة فرع تمارة، إنه "أمام الارتفاع اليومي للإصابات بكورونا جعل غالبية المستشفيات تستقبل أعدادا من المرضى تفوق بكثير طاقتها الاستيعابية؛ مما أثار ضغطا في العمل وإرهاقا جسديا ونفسيا للأطر التمريضية"، ثم تضيف مستدركة، "هذا الوضع يزيد من خطر احتمال إصابة الممرضين وتقنيي الصحة بالفيروس بسبب اختلاطهم بعدد كبير من المرضى الذين يقدمون لهم الرعاية الصحية طوال ساعات في اليوم".


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح