بارودي.. الفنان موصبيح يبدع في إخراج جديده الفني ثوغي أتهنا


ناظورسيتي: متابعة

أصدر المنشد الناظوري "محمد بويسقل" المعروف في الأوساط الفنية بلقب "مصبيح"، اغنية جديدة بأمازيغية الريف، على شاكلة بارودي، يحاكي من خلالها المبدع الناظوري، مصطفى ترقاع، الذي داع صيته منذ سنوات على المستوى الوطني والدولي.

وقد أصدر "مصبيح" الأغنية على منصة يوتيوب بداية الشهر الجاري، بحيث لقيت بعد خمسة أيام من إطلاقها، تجاوبا واستحسانا من قبل المتابعين عموم المشاهدين.

وظهر مصبيح، ابن مدينة بني أنصار، خلال السنوات الأخيرة بستايل جديد، ألا وهو الإنشاد بدون موسيقى، فقط بالأهات وبالمؤثرات الصوتية.

قال المنشد مصبيح في تصريح سابق، أن جل أعماله من كلماته وألحانه، معتبرا سلام ترقاع نموذجا في كتابة الشعر الغنائي، إلى جانب الشاعر محمد الواتي الذي أعاد إنشاد أغنية سابقة له بعنوان "سقسيغ تاجار".


وتزخر مدينة الناظور بمجموعة من المواهب في مجال الانشاد، وقد صرح المنتج الناظوري عبد الرحيم هربال، خلال اجرائه لكاستينغ من أجل إختيار مجموعة من المواهب الناظورية للمشاركة في برنامج مسابقات رمضانية بثت على الأمازيغية، أن الفائزين ستكون لهم جوائز مهمة تنتظرهم معبرا في الوقت نفسه عن اعجابه بالطاقات و المواهب الشابة التي تقدمت للاختبار الاولي .

و اختار المنشد التفرّد بلونٍ غنائيٍّ جديد خاص، وقد سبق وأن صدرت له عدّة أناشيد وأغاني دينية تطرق إلى جملة من المواضيع التي تتعلق أساساً بتوجيه النصح والإرشاد إلى المسلم، في حين اختار التعليق بطريقته على حالة وظاهرة اجتماعية يعيشها معظم الأزواج خلال الأونة الأخيرة.

وقد أصدر الفنان ذاته في وقت سابق أنشودة بعنوان "المصطفى" محاكاة لأنشودة للشيخ العفاسي وابنه التي لقيت نجاحا كبيرا في الوسط العربي، كما أصدر أيضا أنشودة أخرى بعنون "ثابرات محمد " والتي لقت استحسان مجموعة من المتتبعين عبر مواقع التواصل الاجتماعي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح