المزيد من الأخبار





انتحار فتاة قاصر بأولاد شعيب ضواحي الناظور في ظروف غامضة


ناظور سيتي ـ متابعة

في ظروف غامضة، أقدمت فتاة قاصر على الانتحار بأولاد شعيب نواحي الناظور بواسطة حبل داخل غرفتها، وذلك قبل قليل.

وحسب مصادر إعلامية محلية، نقلا عن الجيران، فإن الفتاة القاصر البالغة من العمر حوالي 14 سنة، تعاني من اضطرابات نفسية.

وحسب ذات المصادر فإن الهالكة قد أجهشت على نفسها شنقا بواسطة حبل داخل غرفتها، بدوار بني أحمد، بأولاد شعيب، التابعة ترابيا لإقليم الناظور.

هذا، وفور توصلها بالخبر، انتقلت السلطات المعنية إلى عين المكان، حيث فتحت تحقيقا، على وجه السرعة، لمعرفة ملابسات وحيثيات الواقعة الأليمة، في حين تم نقل جثة الهالك إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي للناظور، لفائدة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.


ويشار إلى أن المغرب مازال يشهد بين الفينة والأخرى تكرار حوادث الانتحار منذ بداية هذه السنة إلى اليوم، رغم تخفيف إجراءات الحجر الصحي، بيد أن عدد ضحايا الانتحار تجاوز ضحايا كورونا، حيث بلغت وفيات فيروس كورونا إلى غاية يوم الأربعاء إلى 285 وفاة، بينما وصل عدد المنتحرين إلى 301، آخرها شخص رمى بنفسه أمام القطار السريع.

وفي غياب لأرقام أو إحصائيات رسمية للانتحار في المغرب منذ أربع سنوات، رصدت "سكاي نيوز عربية" أعداد حالات الانتحار، عبر دراسة اعتمدت فيها على أخبار نشرتها الصحافة ووسائل الإعلام المغربية، مع إقصاء أي حالة مشتبه فيها أنها انتحار أو لا تضم معطيات دقيقة.

ووفق البيانات الإحصائية حسب الجهات التي رصدتها الدراسة، فإن شمال المغرب عرف أكثر عدد حالات انتحار، وبالضبط في جهة طنجة تطوان الحسيمة بـ 103 منتحر، وتليها جهة الدار البيضاء سطات بـ 44 منتحر، و28 منتحر في جهة سوس ماسة، و27 في بني ملال خنيفرة، و26 في مراكش آسفي، و23 في فاس مكناس، و12 في الشرق، و10 في درعة تافيلالت، و4 في كل من العيون الساقية الحمراء وكلميم وادي نون، و3 في الداخلة وادي الذهب.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح