النيابة العامة توجه تهما ثقيلة لـ "معنف أساتذة التعاقد" أبرزها انتحال صفة


 النيابة العامة توجه تهما ثقيلة لـ "معنف أساتذة التعاقد" أبرزها انتحال صفة
ناظورسيتي | متابعة

كشفت مصادر إعلامية، أنه جرى تقديم الشخص الذي ظهر في مقاطع فيديو بمجموعة من الحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو يعرض أساتذة محتجين يوم الإثنين الماضي، في مسيرة احتجاجية بالعاصمة الراباط، للتعنيف، أمام أنظار وكيل الملك.

وأشارت المصادر ذاتها، أن النيابة العامة وجهة صك اتهام ثقيل للموقوف، تتمثل أساسا في، الضرب والجرح، وانتحال صفة، والتدخل في أعمال أمرت بها السلطات العامة.

وبخصوص تهمة انتحال صفة، فإن مصادر متتبعة للملف، أفادت أن يكون المعني بالأمر الذي ظهر بزي مدني وهو يعرض أساتذة محتجين للتعنيف، من خارج دائرة القوات العمومية أو أعوان السلطة.

حري بالذكر أن الموقوف المدعو "س.ب" من مواليد سنة 1994، وقد جرى توقيفه من طرف عناصر الشرطة القضائية بمدينة الرباط، بناء على معطيات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني.


يذكر أن عناصر الشرطة التابعة للفرقة الوطنية بالرباط، وبناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح مديرية مراقبة التراب الوطني، تمكنت عشية يوم الخميس 18 مارس الجاري، من توقيف الشخص المجهول، الذي ظهر وسط مظاهرات الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد وهو يعنف المشاركين فيها بشكل غريب وسط العاصمة الرباط.

وأكد بلاغ المديرة العامة للأمن الوطني، أن الشرطة القضائية والتي تم تكليفها بالبحث التمهيدي في هذه الواقعة، على ضوء التسجيلات والمعطيات التي تم تداولها صفحات على شبكات التواصل الإجتماعي، والتي مكنت الشرطة من التعرف على هوية المعني بالأمر الذي ارتكب هذه الأفعال الاجرامية وتم توقيفه.

وعلاقة بالموضوع، فإن مصدر مطلع من وزارة الداخلية، كشف أن التحقيقات الأولية التي سبق وأن أعلنتها ولاية جهة الرباط، توصلت إلى كون الشخص الذي رصدته الصور والفيديوهات وهو يقوم بتعنيف الأساتدة لا تربطه أي عقدة عمل مع وزارة الداخلية وأن ملفه كان في طور الدراسة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح