النقل السري يفجر غضب التجار والسكان القاطنين بشارع المستشفى الحسني بالناظور


ناظورسيتي: ن –ش / حمزة حجلة

نظم العشرات من التجار والسكان القاطنين بشارع المستشفى الحسني بالناظور، أمس الخميس، وقفة احتجاجية، طالبوا فيها من السلطات المحلية، التدخل ضد أرباب سيارات النقل السري بعدما تحولوا الى مصدر ازعاج دائم ناهيك عن تسببهم في جملة من المشاكل التي أضحت تقلق أهل الحي.

وردد المحتجون شعارات تطالب بترحيل ممتهني النقل السري وأصحاب سيارات النقل غير المرخص لها، مؤكدين في شكواهم ان تواجد هذا النوع من السيارات في حيهم أضحى أمرا لا يطاق ويتطلب تدخلا عاجل ينهي المشكل.

ومن المشاكل التي تحدثت عنها الشكاية، أن ممتهني النقل السري يقومون بإيقاف سياراتهم على طول شارع المستشفى الحسني بالناظور، ويتعمدون الجلوس على رصيف منازل الساكنة ويتلفظون بكلام نابي و مشين أمام مسمع الأطفال و الأسر، غير مبالين بحرمة المكان.

وقال المحتجون في شكايات موجهة إلى المصالح الأمنية والسلطات المحلية ’’أصبحنا لا نستطيع الجلوس مع أولادنا وبناتنا وأصبح حتى أولادنا الصغار يتلفظون بتلك الألفاظ التي يسمعونها من المشتكى منهم، ولم يقفوا عند هذا الحل بل إنهم أصبحوا يلعبون بالسيارات وسط الشارع ويعرقلون حركة المرور أمام المستشفى و المحلات التجارية‘‘.

وأضافوا، أن هذه الظاهرة أصبحت تؤثرا سلبا على الرواج التجاري لدكاكينهم ومحلات بيع المواد الطبية والصيدليات، زد على ذلك تسبب هذا النوع من السيارات في عرقلة حركة مرور سيارات الاسعاف وناقلات المرضى القاصدين للمستشفى الحسني.

إلى ذلك، وناهيك عن تلويث الجو بسبب السيارات المشتكى منها، والمشاكل التي تتسبب فيها، طالب المحتجون من عامل الناظور التدخل لإجراء بحث فوري في الموضوع واتخاذ اللازم ضد أرباب سيارات النقل السري واجبارهم على اتخاذ مكان اخر ينشطون فيها.























تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح