الناظور.. تغيير كمية من الكوكايين بالجبس خلال عملية الإئتلاف


الناظور.. تغيير كمية من الكوكايين بالجبس خلال عملية الإئتلاف
ناظورسيتي: متابعة

كشفت القضية التي هزت الناظور وتروج حاليا أمام أنظار محكمة جرائم الأموال بفاس، والتي تتعلق بفضيحة تغيير كمية من مادة الكوكايين، التي سبق أن تم حجزها لدى أحد المروجين، بمادة الجبس خلال عملية الإتلاف، (كشفت) عن معطيات مثيرة.

وهي القضية التي تم على إثرها توقيف ثمانية اشخاص إثر الإشتباه في تورطهما في هذه القضية.

وقالت مصادر “المساء”، إن هذه القضية تفجرت مؤخرا خلال عملية إتلاف كميات من المواد المخدرة والمهربة بحضور لجنة مختلطة يترأسها ممثل النيابة العامة، إذ توصل أحد عناصر اللجنة بمعلومات تفيد بتعويض كمية من الكوكايين التي سيتم إتلافها إلى السرقة وتعويضها بمادة الجبس، مما جعل أنظار بعض المسؤولين، وفي مقدمتهم ممثل النيابة العامة، تتابع بدقة المواد التي عرضت على الإتلاف والحرق، فتبين أن الكمية التي عرضت على انها مخدرات صلبة لم تنل منها ألسنة النيران، حيث ظلت على شكلها الأصلي، وحين تم فحصها تبين أنها ليست سوى كمية من مادة الجبس.

وأضاف الخبر ذاته، أن التحريات والتحقيقات الموسعة، أسفرت عن اعتقال أحد المروجين لمادة الكوكايين، بعدما تبين أنه على علاقة بأحد بالموقوفين، وقد تم عرضهم على أنظار محكمة جرائم الأموال بمدينة فاس، حيث يتابعون في حالة اعتقال من طرف قاضي التحقيق.


وجدير بالذكر انه تمت صباح اليوم الجمعة 23 أكتوبر الماضي، عملية إتلاف كمية مهمة من المخدرات بمختلف أنواعها، وكذا السجائر المحجوزة من طرف مختلف المصالح الأمنية، وسط ظروف عادية، وذلك بمطرح النفايات بـ"أولاد ستوت" بالقرب من النفوذ الترابي لبلدية زايو، بإقليم الناظور.

وجرت عملية إتلاف المخدرات والسجائر المحجوزة، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وبحضور لجنة أمنية مكونة من ممثل النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالناظور، إدارة الجمارك، الدرك الملكي، الأمن الوطني، الوقاية المدنية، السلطات المحلية وممثل وزارة الصحة.



وقد قدرت الكمية المتلفة من المخدرات والسجائر بـ"10 طن من مخدر (الشيرا)؛ 61 كلغ من مخدر (الكيف)؛ 21 كليوغرام و141 غرام من مسحوق مخدر (الكوكايين)؛ 11 غرام من الهروين، 8 كلغ و470 غرام من مسحوق طابة، 1730 قرصا من حبوب الهلوسة (القرقوبي)، بقيمة مالية تقدر 11 مليار600 مليون سنتيم.


وتأتي عملية إحراق هذه الكمية المهمة من المخدرات، في إطار المساعي والمجهودات المبذولة من طرف المصالح الأمنية لردع مختلف أساليب ترويج وتهريب المخدرات بشتى أنواعها، وفي إطار حملاتها المستمرة في محاربة ترويج المواد السامة وكذا الإدمان عليها.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح