الموت يفجع الفنان الشعبي سعيد الصنهاجي


ناظورسيتي - متابعة

الصنهاجي، الفنان المغربي، يودع اخاه للمرة الاخيرة في تدوينة نشرها على حسابه الخاص" الفايسبوك".

" لن انساك يا اخي وصديقي وابي الثاني، وسامحني ان كنت اخطات في حقك" بهذه العبارات المؤلمة، ودع الصنهاجي اخاه، في تدوينة نشرها على حسابه الخاص " فايسبوك"، الذي يفوته عمرا، اخاه الاكبر الذي كان يجد فيه طعم الابوة والاخوة والصداقة.

وعبر الصنهاجي عن اسفه الكبير، وحرقته عن ما وصفه " الفراق المفاجئ" , ويضيف في نفس الصدد ان هذا الخبر " نزل عليه كالصاعقة" . خاتما تدوينته بعبارات الدعاء " فارقد بسلام سأظل ادعوا لك في كل صلاة واطلب من الله ان يسكنك فسيح جناته. وداعا يا كبير" . يخلص قاءلا في نفس التدوينة التي ارفقها بصورة للهالك.



وفي نفس السياق، العديد من متتبعي الفنان الشعبي، عبروا عن تعاطفهم ومواساتهم له، مقدمين له عبارات التعازي والمواساة عن ما الم به من جلل.

ويعتبر سعيد الصنهاجي واحدا من أشهر مغنيي الشعبي في المغرب، من مواليد 1968 بمدينة الدار البيضاء، وترجع أصوله إلى مدينة تاونات.

وفي وقت سبق، فاجأ الفنان المغربي متابعيه على الانستغرام بإعلانه عن مرضه بطريقة غريبة، حيث نشر فيديو ظهر فيه وهو يقول : " أنا مريض، أنا مريض، أنا مريض".

وأضاف: " عنداكم تصحابوني مسطي ولا تسطيت، والله إلى مريض، ضاربني البرد هلكني".

وطالب الصنهاجي جمهوره بالدعاء له، لأنه بحاجة لدعواتهم ليتماثل للشفاء خاصة أنه أصبح لا يغادر بيته.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح