NadorCity.Com
 


المركب الثقافي بالناظور يحتضن ندوة حول موضوع "الهجرة النبوية وقفات وتأملات"


المركب الثقافي  بالناظور يحتضن ندوة حول موضوع "الهجرة النبوية وقفات وتأملات"
ناظورسيتي | إلياس حجلة


احتضن المركب الثقافي بالناظور بعد زوال اليوم الثلاثاء 6 دجنبر الجاري، ندوة بعنوان "الهجرة النبوية وقفات وتأملات" من تنظيم المجلس العلمي المحلي بالناظور وبتنسيق مع جمعية تيسير لتسيير دار الأم للتربية والتكوين.

وقد تمحورت هاته الندوة حول ثلاث مداخلات، أولها تناولت أهم محطات الهجرة النبوية، وقد أطر هاته المداخلة الأستاذ ميمون بريسول رئيس المجلس العلمي المحلي لإقليم الناظور، في حين تطرقت المداخلة الثانية الى معاني الهجرة النبوية وأطرها الأستاذ أحمد مدهار عضو المجلس العلمي للناظور، أما الأستاذة فاطمة دعنون فكانت لها المداخلة الثالثة بصفتها رئيسة جمعية تيسير لتسيير دار الأم للتربية والتكوين والتي تناولت موضوع المرأة والهجرة النبوية.

الندوة عرفت حضورا متميزا للمهتمين من رجال ونساء المدينة وجاءت لتخلد رأس السنة الهجرية الجديدة، وفي ختام الندوة رفعت أكف الضراعة الى المولى عز وجل بالدعاء الصالح للأمة الإسلامية جمعاء والى عاهل البلاد الملك محمد السادس.













1.أرسلت من قبل nadoria في 06/12/2011 21:30
salam; hadihi le wojouhe ma3roufa ble ikhelase wa tafani amama ale jami3e walakine fle wa9i3e 3akeso dalke ( monafi9ine wa charo yakherojo mene a3eyoniheme .motakabirine 3onesoreyine ma3a nasse aladine yechetaghilouna ma3ahome )iwa le khebare yejiboha taleyne

2.أرسلت من قبل a.salim2012 في 07/12/2011 15:48
شكرا لناظورسيتي التي تواكب كل الأحداث الواقعة داخل الاقليم،وشكرا للمجلس العلمي الذي ينظم بين فترة وأخرى ندوات ومحاظرات مهمة،ولا شك أن من أجمل المناسبات التي يمكن لنا الحديث عنها وتناولها هي مناسبة هجرة الرسول عليه السلام،وهي مناسبة نستقي منها عظات وعبر تدوم دوام الزمان والمكان،ونحن في الناظور ما أحوجنا أن نتحدث عن نبينا ليل نهار لندرك أنه جاء رحمة للعالمين،فإن كان كنت مبتلى فاعلم أن سيد الخلق الأشرف مني ومنك ابتلي ابتلاءا تستحي أن تقارنه بفقرك وحاجتك وابتلائك وهو من أعز الناس لله تعالى ولو شاء لعاش في القصور والنياشين ولكن فضل أن يعيش كما علمنا لنرتاح نحن،ولكن للأسف بدل أن ندرس سيرته صرنا مشتغلين بالمسلسلات المدبلجة ونشتكي ونبحث عن السعادة ،هيهات ثم هيهات أن تاتي السعادة لمفرط،هجرته عليه السلام كانت عبرا وآيات أوجزها فيما يلي:العبرة الأولى:1( الصراع بين الحق والباطل صراع قديم وممتد :
وهو سنة إلهية نافذة ، قال عز وجل : ﴿ الذين أخرجوا من ديارهم بغير حق إلا أن يقولوا ربنا الله ولوا دفع الله الناس بعضهم ببعض لهدمت صوامع وبيع وصلوات ومساجد يذكر فيها اسم الله كثيراً ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوي عزيز( 2(مكر خصوم الدعوة بالداعية أمر مستمر متكرر ، سواء عن طريق الحبس أو القتل أو النفي والإخراج من الأرض ، وعلى الداعية أن يلجأ إلى ربه وأن يثق به ويتوكل عليه ويعلم أن المكر السيء لا يحيق إلا بأهله، كما قال عز وجل: ﴿ وإذ يمكر بك الذين كفروا ليثبتوك أو يقتلوك أو يخرجوك ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين 3( دور المرأة في الهجرة :
وقد لمعت في سماء الهجرة أسماء كثيرة كان لها فضل كبير ونصيب وافر من الجهاد : منها عائشة بنت أبي بكر الصديق التي حفظت لنا القصة ووعتها وبلغتها للأمة ، وأم سلمة المهاجرة الصبور ، وأسماء ذات النطاقين( التي ساهمت في تموين الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبه في الغار بالماء والغذاء، وكيف تحملت الأذى في سبيل الله،
وغيرها من الدروس التي لا تحصى ولكن المشكلة أين من يعتبر ،إنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور

3.أرسلت من قبل nadori في 08/12/2011 11:51
nadoria: raki mrida akhti, llah ychafik












المزيد من الأخبار

الناظور

سيدة ستينية تعاني "الفقر والحرمان" بحي إيكوناف تناشد المحسنين إنقاذها من ظروفها "المزرية"

مأساة.. "بناصر" قضى أزيد من سنتين بمستشفى الحسني بسبب "إهماله" من طرف أبنائه

الأزمة تشعل احتجاجات تجار الجوطية بالناظور

ديما لجديد عند غولد فتنس عروض مميزة بمناسبة رأس سنة

سلطات الناظور تواصل حملاتها ضد الباعة الجائلين في ظل غياب بدائل تنقذ الأسر من التشرد

محكمة الناظور تقضي بحبس سبعة مروجين للمخدرات

شاهدوا.. خلاف ومناوشات بين تجار سوق أزغنغان بسبب تقسيم الأماكن بالسوق الجديد