المجلس الأوربي للعلماء المغاربة يدين تدنيس المصاحف وتمزيقها بألمانيا


المجلس الأوربي للعلماء المغاربة يدين تدنيس المصاحف وتمزيقها بألمانيا
متابعة

على إثر تعرض مسجد الرحمة بمدينة بريمن Bremen الواقعة شمال ألمانيا يوم السبت 8 يونيو 2019 لإعتداء عنصري مقيت،و الذي تمثل في الإقدام على تمزيق و تدنيس مجموعة كبيرة من المصاحف الشريفة،فإن المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يعبر عن إستنكاره الشديد لهذا العمل الإجرامي غير المسبوق،و الذي يتنافى مع قيم التسامح و التعايش التي أرسى دعائمها المجتمع الألماني،يؤكد على أن الكتب المقدسة و أماكن العبادة يجب أن تحظى بالإحترام الكامل الذي يليق بها دون تمييز،من قبل جميع المواطنين أيا كانت إنتماءاتهم الدينية و السياسية.

إن المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة،و مع التنامي الكبير للإعتداءات العنصرية على المسلمين،يهيب بالجهات الرسمية المختصة بأن تبذل قصارى جهدها لمتابعة الجناة و تقديمهم للعدالة،و السهر على تأمين أماكن العبادة،و يدعو المسلمين في ألمانيا إلى التحلي بروح المسؤولية،و عدم الإنزلاق وراء مثل هذه الأعمال الإستفزازية المستهجنة،و العمل على مد جسور التواصل و التعارف و الحوار بين كافة مكونات المجتمع،و إشاعة روح السلم و الإحترام المتبادل،في ظل قيم المواطنة التي يتقاسمها الجميع.
المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح