الكمامات المغربية تصل إسبانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا


ناظورسيتي: متابعة

داولت مواقع اسبانية انطلاق عملية تصدير 16 شركة مغربية لكمامات متعددة الاستعمال من أجل الوقاية من فيروس كورونا إلى كل من اسبانيا وفرنسا وإيطاليا وألمانيا.

وأوضحت هذه المواقع، اعتمادا على ما أورته وكالة إيفي الإسبانية، أن الشركات المصنعة، من أجل توصلها بترخيص للتصدير، يجب عليها إثبات بيعها نصف منتوجها في الأسواق الملحية المغربية، حيث أن ارتداء الكمامات من طرف المغاربة أمر ضروري في جميع تحركاتهم، إلى جانب اعتمادها على استيراد المواد الأولية.

وأكدت مصادر من وزارة الصناعة والتجارة المغربية لوكالة إيفي أن التصدير بدأ بالتدريج منذ 10 ماي الجاري وأن المغرب يتوفر على 40 شركة للنسيج تنتج 10 مليون كمامة صالحة للاستعمال مرة واحدة في اليوم، وأكثر من 73 وحدة صناعية وتعاونية تنتج كمامات يمكن تنظيفها وإعادة استعمالها.

ومكن تحول نشاط الشركات المنتجة للكمامات من مواجهة جزء من أزمة قطاع النسيج، الذي تضرر الشهر الماضي وأدى إلى انخفاض صادرته بنسبة 86 في المائة مقارنة مع شهر أبريل من سنة 2019 حسب معطيات قدمها مولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والتجارة الخارجية.

وبالمناسبة أكد موقع إيل الفارو دي سيوتا في مقال يحمل عنوان "الإسبان يمكنهم شراء كمامات كتب عليها صنع في المغرب" من صيدليات هذه البلاد، أن المغرب منذ إقراره ضرورة ارتداء المغاربة الكمامات في كل تحركاتهم خارج المنازل وفرض عقوباته على المخالفين كثف في إنتاجه للكمامات، وشدد مراقبته على جميع مراحل هذا الإنتاج، حتى تمكن من تحقيق الاكتفاء المحلي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح