NadorCity.Com
 






الغديوي يكتب ..على خلفية الدعوة لإهدار دمي .. فقهاء الظلام يناورون في قضيتي


 الغديوي يكتب ..على خلفية الدعوة لإهدار دمي .. فقهاء الظلام يناورون في قضيتي
يوبا الغديوي

كما وعدناكم سابقا بنشر كل جديد يتعلق بقضيتي، وانسجاما مع مبدأ تنوير الرأي العام بكل شفافية، أريد أن أخبركم بأن شيوخ الظلام ومنهم "الإرهابي" محمد وسعيدي الذي أهدر دمي في خطبة الجمعة الماضية (08 ماي 2015) من أعلى منبر مسجد إجاريا بثازاغين بالريف، ومن معه من الإرهابيين وعلى رأسهم صاحب موقع "إسلامينو"، قد احتالوا علينا بأساليبهم القذرة المُعتادة.

فبعد أسبوع كامل من اتصالاتهم المتكررة مع أفراد أسرتي، ووعدهم بالإعتذار العلني من فوق المنبر، قام فعلا محمد وسعيدي بالإعتذار لي ولعائلتي من فوق نفس المنبر الذي أهدر من فوقه دمي قبل سبعة أيام في موقف ضعيف مخجل أبان عنه "الإرهابي" المسمى وسعيدي والذين يقفون وراءه من حاملي الفكر الجهادي ببلاد الريف، بإيعاز من وزارة الأوقاف طبعا التي لا زالت تبارك لهذا "الإرهابي" إلقاء خطبه.

وإذ أؤكد بأن الاعتذار، الذي أضعه بين آلاف الأقواس طبعا، لم يأتي سوى نتيجة الضغط الإعلامي وحملة التضامن الواسعة التي حظيت بها قضيتي في الريف وبأوروبا، أشير أيضا إلى احتيال فقهاء الظلام القائمين على الموقع الجهادي إسلامينو الذين نشروا على نطاق واسع الخطبة الإرهابية التحريضية ضد شخصي ورفضوا نشر خطبة الإعتذار التي أبان فيه الفقيه الإرهابي عن هشاشة إيديولوجيتهم الدينية جميعا.

وهذا الاحتيال لن يغير في الأمور شيء، ما دامت الدولة الممثلة في وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وافقت على استمرار هذا "الإرهابي" في إلقاء الخطب في نفس المسجد، وضغطنا سيستمر حتى إيداعه السجن، وأي تماطل في الإجراءات المسطرية تتحمل فيه الدولة مسؤولياتها الكاملة.

وأوكد أن استمرار هذا "الإرهابي" في إلقاء الخطب لدليل قاطع على توافق الدولة مع مضمون الخطبة التحريضية ضد شخصي بكل حقد وكراهية كما بين ذلك التسجيل الصوتي، وأن رفض الموقع المذكور نشر خطبة الإعتذار هو تحايل كبير من طرف "الجماعة الإرهابية" التي تقف وراء وسعيدي، ومعهم السلطات التي حاولت جاهدة احتواء القضية.

وأخبركم أيضا بأنني عينت محام من أجل المتابعة القضائية لهذا "الإرهابي"، ومعه شخصين من نفس الجماعة، تكلفا بتحميل شريط فيديو الخطبة التحريضية ونشره على الأنترنيت، في حين رفضا نشر شريط خطبة الاعتذار، ما يبين بشكل واضح فعالية الخطبة التحريضية ضد شخصي، ما يعني وجود الضرر. وسأنشر بيان في القريب العاجل للرأي العام الوطني والدولي والذي سيكون مرفوقا بعريضة تضامنية مع قضيتي.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح











المزيد من الأخبار

الناظور

جمعية شباب الخير تحتفي بالطاقم التحكيمي واللاعبين المتألقين والفرق الرياضية المشاركة في الدوري الرمضاني

بمشاركة 22 بطل ..جمعية "هانانيبال" تبصم على نجاح ليلة أسود الريف في نسختها الثامنة

الشيخ نجيب الزروالي : إنطفأت مصابيح رمضان

المغربية دنيا المنصوري نائبة أولى لحاكم مليلية

جمعية حقوقية تصدر بيانا تندیديا بشأن حالة سيدة متشردة بالناظور تعاني تعفنات

الفتاحي: انتخابي أمينا عاما مسؤولية كبيرة وسأعمل على هيكلة الحزب في الداخل والخارج

بيس بيس يسأل الناظوريين.. واش تقبل تخدم عليك مرآتك