العملاق البريطاني يشرع في حفر آبار التنقيب عن الغاز بجرسيف


ناظورسيتي: متابعة

كشفت الشركة البريطانية "بريداتور أويل آند غاز هولدينغ"، انطلاق عمليات تنقيبها عن الغاز بإقليم جرسيف، شرق المغرب، بعد الوصول إلى اتفاق مشترك مع شركة كندية ستتولى حفر أربعة آبار بالمنطقة، وذلك ابتداء من 15 مارس إلى غاية 30 أبريل القادم.

وحسب بيان صحافي لـ "بريداتور أويل آند غاز هولدينغ"، فقد تم التوصل إلى اتفاق مبدئي مع الشركة الكندية المذكورة نهاية عام 2019، وسيتم بموجب بنوده الشروع في التنقيب عن الغاز بجماعة جرسيف.

وسيبتم حفر آبار بعمق 2000 متر خلال مدة ثلاثين يوما، بقيمة مالية ناهزت مليون دولار أمريكي، على أن تكشف الشركة البريطانية عن باقي الإجراءات المتعلقة بعملية التنقيب خلال الأسابيع المقبلة.

وكانت الشركة البريطانية العملاقة قد تحصلت رخصة التنقيب عن الغاز الطبيعي بمنطقة جرسيف، ما أتاح له صلاحية الشروع خلال الأشهر الماضي في أولى عملياتها الميدانية لتحديد المجال و المعاينة في أفق توسيع عمليات البحث لتشمل كل مناطق جهة الشرق الشمالي.

وتتوفر الشركة، على 75 في المائة من حقوق التنقيب، وفي المقابل سيستفيد المكتب الوطني للهدروكاربورات والمعادن من 25 في المائة.

ويتوقع العملاق البريطاني، الحصول على أزيد من 400 مليار قدم مكعب في الآبار النفطية بجرسيف، التي تشكل حسب معطيات كشفها في السابق حقولا خصبة لهذه المادة.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح