العثماني يعلن جاهزية سيناريوهات عودة المغاربة العالقين بالخارج


العثماني يعلن جاهزية سيناريوهات عودة المغاربة العالقين بالخارج
ناظورسيتي: م ا

قال سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة، خلال جلسة مناقشات حالة الطوارئ الصحية بمجلس النواب، إن كافة السيناريوهات المرتبطة بعودة المغاربة العالقين بمختلف بلدان الخارج إلى أرض الوطن أصبحت جاهزة.

وأشار رئيس الحكومة، اليوم الأربعاء، إلى اقتراب موعد انفراج الأزمة، موضحا بأن عدم السماح بالعودة بالنسبة للعالقين وضمنهم مسؤولون سامون وبرلمانيون، هو قرار دولة.
وأوضح أن الأمر ينطبق، أيضا، على مواطنين عالقين في بعض الأقاليم بالمغرب يريدون يدورهم الذهاب إلى أقربائهم، معتبرا أن “ظروف الحجر الصحي أحيانا تقتضي قرارات مؤلمة ولكنها ضرورية”.

وبعد أن شدد رئيس الحكومة على حق المواطنين العالقين بالخارج الدخول إلى بلدهم، أبرز أن “الحكومة اشتغلت ، منذ البداية ، على جميع سيناريوهات دخولهم وأعدت العدة كاملة في ظروف هذه الجائحة حول كيفية التعامل مع هذا العملية في أحسن الظروف مع التحكم في انتشار الوباء وكذا تأمين حماية دخولهم”.

ولفت إلى أن “تخلي الحكومة عن هؤلاء المواطنين هو كلام باطل”، مضيفا أن هناك تعبئة على مستوى الحكومة والوزارة المعنية منذ اليوم الأول، وكذا خلايا أزمة خاصة بهم تشتغل باستمرار.

وأشار السيد العثماني ، في هذا الصدد ، إلى أنه تم إحداث 150 خلية للمواكبة والتتبع، مائة منها على مستوى سفارات المملكة، فضلا عن تلك التي توجد على مستوى المراكز القنصلية، وأنه تم وضع رهن إشارة هؤلاء المواطنين خطوطا هاتفية وعددا من آليات التواصل الأخرى للشكاية والحصول على المعلومة.

وفي إطار عمليات المواكبة ، يقول رئيس الحكومة ، فقد تم إحصاء 31 ألف و800 مواطن تقريبا في اللوائح، مشيرا إلى أن القنصليات والسفارات تكلفت بإيواء 6573 منهم غذائيا، بالإضافة إلى أن المئات من هؤلاء المواطنين تكلفت القنصليات أو السفارات بمصاريف تطبيب أو علاج من هم في حاجة لذلك.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح