الشرطة القضائية بالناظور تفتح بحثا لتوقيف المتورطين في محاولة للتهريب الدولي للمخدرات


ناظورسيتي: متابعة

أصدرت المديرية العامة للأمن الوطني، بلاغا، أعلنت من خلاله عن أن فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة الناظور، باشرت مساء اليوم الجمعة، بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لتوقيف جميع المتورطين في محاولة للتهريب الدولي لطن و250 كيلوغرام من مخدر الشيرا.

وذكر بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني أن عملية مشتركة للمصالح الجمركية والأمنية بميناء الناظور كانت قد ضبطت، في إطار عملية مراقبة حدودية، شحنة من المخدرات تزن طنا و 250 كيلوغراما من مخدر الشيرا على متن سيارة نفعية كانت متجهة نحو الخارج مخبأة بعناية ضمن هيكلها الداخلي.

وأوضح المصدر ذاته أنه قد تم الاحتفاظ بسائق السيارة البالغ من العمر 37 سنة، وهو مواطن فرنسي من أصول مغربية، تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لرصد جميع الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكذا توقيف جميع المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.


ويشار إلى أنه تمكنت العناصر التابعة للفرقة المتنقلة لجمارك الناظور، خلال شهر ماي الماضي من حجز كمية كبيرة من المخدرات بإقليم الدريوش.

وحسب مصادر "ناظور سيتي " فإن عناصر الجمارك وبعد مطاردة لشاحنة من الحجم المتوسط، تمكنت من توقيفها وحجز ما بين 2 و 3 طن من مخدر الشيرا، في الطريق الرابطة بين الناظور الحسيمة.

وتأتي هذه العملية في إطار المجهودات المبذولة من طرف عناصر الجمارك، وعلى رأسها المدير الجهوي للجمارك عبد الرحيم قلوشي، من أجل الحد من تهريب الدولي للمخدرات، ومحاصرة هذا النشاط الغير قانوني.

وعرفت إدارة الجمارك منذ تعيين المدير الجهوي عبد الرحيم القلوشي دينامية جديدة، حيث تم القيام بعدة عمليات نوعية، سواء في مجال مكافحة المخدرات أو المتعلقة بإدخال العمل الصعبة بطريقة غير قانونية، بالإضافة إلى العمل الميداني وتسهيل عملية التصدير والاستيراد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح