السويد تفتح حدودها أمام المغاربة ومواطني 14 دولة


ناظورسيتي -متابعة

كلفات السّلطات المختصّة في السويد، اليوم الخميس، أنها أنها أقرّت إجراءات أخرى بهدف تخفيف شروطها المفروضة لدخول حدود البلاد، والتي تَقرّر لها يوم 14 يوليوز الجاري للمسافرين الوافدين على السويد من 14 بلدا غير أوروبي، منها المغرب.

وضمّت اللائحة مواطني البلدان غير الأعضاء في الاتحاد الأوربي الذين يُسمح لهم حاليا بعبور حدود البلاد، إضافة إلى كل من المغرب والجزائر وتونس وأستراليا وكندا ونيوزيلندا وصربيا وجورجيا والجبل الأسود ورواندا وأوروغواي واليابان وكوريا الجنوبية وتايلاند.

ويحق للمنتمين إلى هذه الدول أن يسافروا إلى السّويد بغض النظر عن السبب، ولو للسياحة، إذ لم تفرض السويد قواعد للحجر الصحّي لزوارها من الأجانب ولم تُلزمهم باختبار كشف عدوى الفيروس. ورغم ذلك، يُطالب زوار البلد بأن يتبعوا إرشادات الصحة والسّلامة بشأن التعامل مع الفيروس، كالتباعد الاجتماعي وتجنّب ركوب المواصلات العامّة، لا سيما في ساعات الذروة.

في المقابل، سيبقى الحظر ساريا على مسافرين آخرين يقصدون هذا البلد الإسكندنافي من بلدان لا تنتمي إلى الاتحاد الأوربي، الذين سيظلون محظورين حتى 31 غشت المقبل، ما لم تعلن الحكومة استثناءات جديدة انطلاقا من 4 يوليوز لمن يتوفرون على تصريحات إقامة جديدة أو الطلبة الذين لم يسافروا بعدُ إلى السويد.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح