السجن لمغربي في إسبانيا بسبب "قتله" 22 مهاجرا سريا


ناظورسيتي -متابعة

أصدر القضاء الإسباني حكما يقضي بسجن مواطن مغربي ثماني سنوات ونصف، لتسببه، في 2018، في وفاة 22 شخصا كانوا يستقلون مركبا معدّا للهجرة السرية ولقوا مصرعهم غرقا قرب سواحل مدينة قادش (جنوب).

وكان الادّعاء العام قد طالب، وفق وسائل إعلام إسبانية، بسجن المتهم المغربي 12 عاما، لكنه استفاد من ظروف التخفيف بعد اعترافه بأنه تسبّب في الحادث وبأنه هو من إشرف على نقل الضحايا في مركبه.

وتابع القضاء الإسباني هذا المغربي بتهم تتعلق بحمل وزن زائد وعدم تزويد الرّاكبين بالطعام ولا بالشراب وبعدم اتخاذ أي إجراء أمني، كسترات النجاة أو العوّامات، وتسبّبه في مقتل 22 شخصا.

يشار إلى أن القارب كان على متنه ما يناهز 40 مهاجرا غير شرعي ينحدر أغلبهم من الرباط وسلا ونواحيهما، ولم ينجُ شوى 20 شخصاً بعدما سبحوا حتى الشاطئ.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح