الساعات الأخيرة.. مجعيط يعود لحسم الأمور لصالحه وتفاصيل صغيرة تفصله عن كرسي رئاسة بلدية الناظور


الساعات الأخيرة.. مجعيط يعود لحسم الأمور لصالحه وتفاصيل صغيرة تفصله عن كرسي رئاسة بلدية الناظور
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

قبل ساعات من انتخاب رئيس المجلس الجماعي الجديد للناظور، خلفا لسليمان حوليش الرئيس السابق الذي تم عزله من طرف المحكمة الإدارية رفقة نائبين له، عاد رفيق مجعيط عشية اليوم لحسم الأمور لصالحه وتغليب كفته على باقي المتنافسين.

وحسب مصدر قريب من التحالفات، فإن الأمور تسير إلى عودة حزب الأصالة والمعاصرة لترأس مجلس جماعة الناظور، خصوصا بعدما تم الاتفاق بين 16 المستشار المنتمين لحزب الجرار على البقاء ككتلة واحدة بالإضافة إلى أغلبية مستشاري حزب الحركة الشعبية وفريق العدالة والتنمية، حيث بقي الاتفاق فقط على بعض الأمور المتعلقة بالنيابات وتفاصيل صغيرة.

وأكد ذات المصدر أن فريق مجعيط، استطاع استقطاب مستشارين جدد إلى تحالفه، ما سيجعله يكون أغلبية مريحة عن منافسه المباشر سليمان أزواغ المنتمي لحزب التجمع الوطني للأحرار..

جدير بالذكر أنه غدا الخميس 9 يناير الجاري، على الساعة الحادية عشر سيتم انتخاب رئيس جديد للمجلس الجماعي للناظور، بعد أن سبق تأجيلها بعد غياب كل الأعضاء.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح