الزهري: خطاب الملك في 20 غشت سيشهد إفراجا عن معتقلي الحراك وقد يعصف بكراسي وزراء


الزهري: خطاب الملك في 20 غشت سيشهد إفراجا عن معتقلي الحراك وقد يعصف بكراسي وزراء
ناظورسيتي | يوسف بنعزوز

لا شك أن خطاب الملك محمد السادس في 20 غشت بمناسبة ذكرى ثورة الملك والشعب لن يخلو من قرارات مهمة خاصة في ظل الأزمة السياسية الحالية وتقرير اللجنة الملكية بخصوص التحقيق في مشاريع "الحسيمة منارة المتوسط" الذي قد يعصف بكراسي وزراء في حكومة سعد الدين العثماني.

وفي الوقت الذي يستبعد فيه متتبعون أن يحمل الخطاب الملكي دلالات قوية أو قرارات صارمة ستعصف بأسماء وازنة في الحكومة والمؤسسات العمومية خاصة بعد الغضبة الملكية الأخيرة، يرى آخرون بأن خطاب الملك سيكون فرصة للتطرق، للقضايا التاريخية والسياسية، التي تتمتع بأقساط لافتة من الراهنية، والمواكبة المتبصرة، والمستبصرة، بمجريات الإشكالات المؤرقة، والمعضلات الكبرى في الجوار الإفريقي والدولي.

حفيظ الزهري القيادي السابق بصفوف شبيبة حزب الحركة الشعبية، يرى بأن خطاب 20 غشت الذي سيوجهه الملك للشعب المغربي، بمناسبة الذكرى الرابعة والستين لثورة الملك والشعب، سيكون خطابا ثوريا بعيدا عن كل المزايدات السياسية التي يتحدث عنها الكثير مثل الحديث عن حالتي الحصار أو الاستثناء، معتبرا، بأن المغرب قطع أشواطا كبيرة في مساره الديمقراطي أكسبته مكانة محترمة على المستوى الدولي وثقة المستثمرين الأجانب الكبار دون نسيان علاقاته مع الدول الأفريقية والدول الكبرى مثل الصين روسيا والاتحاد الأوروبي .

وأضاف الزهري، بأن هذه المكاسب لا يمكن تدميرها بما يروج له من قبل البعض حول إعلان حالة الاستثناء أو الحصار، مؤكدا بأن الخطاب الملكي بمناسبة ثورة الملك والشعب، سيكون تطبيقا لمخرجات خطاب عيد العرش، خاصة فيما يتعلق بالتحقيق المفتوح حول تعثر مشاريع الحسيمة.

وأشار المحلل السياسي، بأن هذه المناسبة ستشهد إفراجا عن معتقلي احتجاجات الحسيمة، وذلك على غرار إفراج الملك الراحل الحسن الثاني وفي نفس المناسبة على معتقلي فاتح ماي بكلميمة سنة 1994 والذين كانوا يحاكمون بنفس التهم تقريبا التي يحاكم بها معتقلي احتجاجات الحسيمة، وهذا ما سيجعل، يضيف الزهري أمر الإفراج عن المعتقلين غير مستبعد.



1.أرسلت من قبل Hanni في 17/08/2017 12:25
toujours le même scénario

2.أرسلت من قبل مواطن حر في 17/08/2017 12:47 من المحمول
خصك غير تولي مستشار القصر..وباراكا ماتلعبو باعصاب العاءلات المكلومة. الله اعطينا وجهكم.

3.أرسلت من قبل amaghrabi في 17/08/2017 14:12
بسم الله الرحمان الرحيم.اولا أنا صراحة اسعدتني الزيارة الملكية الى مدينة الحسيمة التي تعيش متذ شهور حالة غير مستقرة أزعجت المغاربة جميعا من الشمال الى الجنوب وكل يتمنى اطفاء هذا الحريق في أسرع وقت,والمغاربة جميع متحدين ويتمنون بقلوبه من جلالة الملك أن يستعمل حقه الدستوري ليعفو عن المعتقلين المغاربة سواء في الحسيمة او في باقي المدن المغربية.وأنا صراحة أملي كبير في صاحب الجلالة الاب الرؤوف على شعبه أن يعفو عى أبنائه المغاربة عاجلا أم اجلا ,وكم أتمنى ان شاء الله أن يكون العفو في مناسبة عيد الشباب لتكون الفرحة فرحتين ان شاء الله فرحة العيد الوطني وفرحة العيد الاسلامي ونغلق هذا الباب ويدخل كل واحد الى داره ونترك حكومتنا الجديدة تشتغل وستبدأ بالتأكيد من مدينة الحسيمة وبخطوات مسرعة ان شاء الله.والله انني أتأسف لحكومتنا الجديدة التي عينها الملك ومازالت لم تبدأ في عملها لانها صادفت وع الاسف هذا الحراك الذي طال وشتت الافكار والاعمل بحيث الكل لا يعرف من اين ينطلق.وفي هذه المناسبة الميمونة وتتبعها مناسبة اسلامية يحبها جميع المغاربة,ونتمنى ان شاء الله خيرا ونلقى ان شاء الله خيرا

تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح