الحسيمة.. لجنة جهوية تقف على خروقات شابت عملية تشجير ما يناهز 150 هكتار من مخطط المغرب الأخضر


الحسيمة.. لجنة جهوية تقف على خروقات شابت عملية تشجير ما يناهز 150 هكتار من مخطط المغرب الأخضر
ناظورسيتي :

أوردت مصادر إعلامية أن لجنة جهوية حلت بإقليم الحسيمة بحر الأسبوع المنصرم، ووقفت على عدة اختلالات وخروقات شابت مشروع تشجير مساحة تناهز أزيد من 150 هكتار بشجيرات اللوز بجماعة تفروين التابعة لقيادة النكور، والذي أنجز في إطار مخطط المغرب الأخضر.

وأضافت نفس المصادر أن اللجنة المذكورة حررت تقريرا في الموضوع ورفعته إلى الجهات المختصة قصد اتخاذ الإجراءات اللازمة مع المقاول صاحب الصفقة، مضيفة أن أغلب الشجيرات يابسة وتعرضت للتلف بسبب عدم سقيها واتباعها حتى تتمكن من النمو بشكل أفضل.

وكانت جماعة تفروين بالحسيمة قد راسلت المسؤولين في الموضوع، تطالبهم بالتدخل العاجل لإرغام المقاول، على تنفيذ الاتفاقية الموقعة معه كاملة مع الاعتماد على شتلات اللوز التي تحتوي على "البلاستيك" وقليل من التراب بدل غرس الأغصان فقط.
وتعرف مختلف دواوير إقليم الحسيمة منذ سنة 2008 إلى حدود اليوم بحسب موقع أخبار الريف الذي أورد الخبر، إنجاز عدة مشاريع تشجير في إطار مخطط المغرب الأخضر الذي أشرف على انطلاقته الملك محمد السادس.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح