الاحتجاجات تعود من جديد إلى جرادة ونشطاء الحراك يقررون التصعيد


الاحتجاجات تعود من جديد إلى جرادة ونشطاء الحراك يقررون التصعيد
ناظورسيتي - متابعة

قرر عدد من نشطاء جرادة التصعيد من أشكالهم النضالية و العودة إلى الإحتجاجات من جديد بعد الهدنة التي شهدتها المدينة في الأيام القليلة الماضية،و اتفقت لجان الأحياء على برنامج “الأسبوع النضالي”.

و يستعد النشطاء من خلال لجان الأحياء، لخوض إضراب عام اليوم الاثنين، بالموازاة مع تقديم عدد من المعتقلين أمام المحكمة بمدينة وجدة، وفتح حلقيات نقاش في ما بينهم داخل الأحياء.

أما بالنسبة ليوم الثلاثاء، فستشهد المدينة، شكلاً جديداً للاحتجاج حسب برنامج نشطاء جرادة الأسبوعي، وهو “تعليق لافتتات على المنازل “مكتوب عليها “غي عتاقلونا كاملين” في إشارة منهم إلى تضامنهم مع المعتقلين.

واختارت لجن أحياء جرادة، الاكتفاء بتنظيم حلقة نقاش مركزية بحي الرازي يوم الأربعاء القادم، فيما سيشد يوم الخميس مسيرة ليلية ستجوب أحياء المدينة، يحمل خلالها المشاركون فيها الشموع، على أن ينظموا إضراب عاماً ثانياً يوم الجمعة، مع المكوث داخل المنازل وإخلاء الشوارع والأحياء.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح