اعتقال "جمعوي" ومتابعة وكالة مالية بالناظور بسبب النصب على الفقراء


ناظورسيتي: متابعة

أرجأت غرفة الجنحي التلبسي بالمحكمة الابتدائية بالناظور، النظر في ملف استأثر باهتمام الرأي العام المحلي، يتابع فيه شخص يمتلك قناة على اليوتيوب وصفحة في موقع التواصل الاجتماعي، بعدما متابعته من طرف النيابة العامة بتهم النصب على الفقراء وسلبهم مساعدات توصلوا بها من طرف الجالية المغربية المقيمة بالخارج.

ووفقا لمصادر "ناظورسيتي"، فقد قررت المحكمة متابعة المتهم المتحدر من جماعة بني شيكر في حالة اعتقال بسجن سلوان، وذلك بعد شكاية توصل بها وكيل الملك من طرف إحدى ضحايا المتهم.

وطالبت المعنية، والتي كانت ضحية نصب واحتيال من طرف المذكور وفقا لما أكدته في تصريحاتها للضابطة القضائية، بانصافها من الضرر الذي تعرضت له وذلك بعدما تطورت القضية إلى محاولة انتحار إثر قيام المتهم بالتشهير بها في فيديو يروم تصفية حسابات معها نتيجة كشفها لاختلاس مساعدات مالية توصلت بها ابنتها المعاقة.

وقررت الضحية بعد اصابتها بانهيار عصبي تطور إلى حد محاولة الانتحار بعد بث المتهم لشريط فيديو يسيء إليها بسبب جنسها، متابعة وكالة لتحويل الأموال أيضا، وذلك بسبب منحها مساعدات توصلت بها من الخارج للمشتكى به الذي كان يستعمل بطاقة التعريف الوطنية الخاصة بالضحية.


ومن المرتقب أن تطور فصول هذه القضية، لاسيما وأن شكايات أخرى كان قد وضعها أشخاص آخرون من بينهم جمعية معروفة تنشط في المجال الخيري بالناظور، كان قد اتهم الموقوف رئيسها باستغلال الضعفاء، الادعاء الذي لم يتقبله رئيس الجمعية حيث سارع المطالبة باتخاذ اللازم ضد الشخص السالف ذكره.

وعلاقة بموضوع الشكاية التي اعتقل على ذمتها، فقد أنكر المتهم جميع التهم الموجهة إليه، كما أنه نفى في تصريحاته للضابطة القضائية جميع أٌقواله التي أدلى بها في شريط فيديو منشور على قناته بموقع "يوتيوب" ضد المطالبة بالحق المدني، إلا أن ذلك حال دون الإفراج عليه ليقرر وكيل الملك متابعته بجنح النصب وبث وتوزيع وقائع كاذبة بقصد المس بالحياة الخاصة للاشخاص والتشهير بهم والقذف في حق امرأة وإيذائها بسبب جنسها، وفقا للفصول 540 و444-2 و 447-2 و 400 و 404 من القانون الجنائي.



تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح