استنفار كبير بسبب جثة متحللة على سواحل جماعة قرية أركمان


ناظورسيتي: ميمون بوجعادة

أفادت مصادر عليمة أن عناصر الدرك الملكي والسلطات المحلية استنفرت عناصرها صباح اليوم الأحد 14 ماري الجاري، بعد توصلهم بإخبارية تفيد بوجود جثة شخص لفظتها مياه سواحل شاطئ قرية أركمان باقليم الناظور.

وأرجحت المصادر نفسها أن يكون الضحية قد قضى نحبه غرقا في محاولة للهجرة نحو الضفة الأخرى. بحيث أشارت المصادر ذاتها إلى أن الجهات المختصة لم تستطع معرفة هوية الشخص الهالك، نتيجة التحلل المتقدم الذي كانت عليه الجثة، في انتظار إجراء تحليل للحمض النووي للتعرف عليه.

وفور علمهم بالواقعة، حضر رجال الدرك الملكي والسلطات المحلية بمكان تواجد الجثة قرب مخيم أركمان، بحيث تمت معاينة المكان، بحيث تم نقل الجثة إلى مستودع الأموات بمستشفى الحسني بالناظور، فيما فتحت الضابطة القضائية بسرية أركمان تحقيقا تحت إشراف النيابة العامة المختصة لمعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة.


وأرجحت مصادر من المنطقة أن تكون الجثة لشخص من بين المهاجرين السريين الذين قضوا نحبهم وسط البحر لسبب من الأسباب، بحيث استحضروا واقعة مشابهة، حين لفظت مياه شاطئ أركمان، بإقليم الناظور، شهر يناير الماضي، خمس جثة، تتعلق بمهاجرين سريين منحدرين من دول جنوب الصحراء، والذين قضوا نحبهم وفق مصادر مطلعة غرقا في البحر خلال محاولة فاشلة للهجرة السرية.

ووفق مصادر خاصة لـ "ناظورسيتي"، فالأمر يتعلق بمجموعة من المهاجرين السريين الذين قضوا رفقة عدد من المهاجرين الآخرين نحبهم عرض البحر خلال محاولة فاشلة لعبور "المتوسط"، حيث بدت على جثتها أثار تحلل وتشوهات واضحة، ليتم نقلها إلى المستودع البلدي للأموات بالمركز الاستشفائي الإقليمي الحسني بالناظور.
160568970 1373285966361031 7244086051891627639 n

160201148 756640421659539 514770620263490686 n


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح