إيطاليا تخطط لطرد المهاجرين السرّيين المغاربة الذين حلوا بها منذ بداية كورونا


ناظورسيتي -متابعة

أعلنت لوتشانا لامورغيزي، وزيرة الداخلية الإيطالية، أن بلادها خطّطت لمباشرة إجراءات "طرد" المهاجرين غير الشرعيين الذين وصلوا أراضيها منذ مارس الماضي، وبينهم مغاربة.

وفي هذا السياق، أوردت صحيفة “كوريري ديلا سيرا” أن لامورغيزي صرّحت بأن بلادها تضمَن حماية صحة السكان المحليين، لكنّ المهاجرين إليها لأسباب اقتصادية يعرفون أنه ما من فرصة لإضفاء الشّرعية على من وصلوا إلى الأراضي الإيطالية بعد 8 مارس.

وأكدت المتحدثة ذاتها أن جميع "الحْرّاكة" سيُخضعون لفحص كورونا، مبرزة أنه يتم العمل حاليا على تجهيز سفينة ثانية لـ"عزل" المهاجرين على حدود السواحل الإيطالية، لمنع تفشي الجائحة بين المواطنين الإيطاليين.


وفي السياق ذاته، صرّح لويجي دي مايو، وزير الخارجية الإيطالي، أمس الجمعة، بأنّ بلاده ستشرع في ترحيل المهاجرين التونسيين غير النظاميين انطلاقا من (غد) الاثنين، 10 غشت. وتابع أنّه سيتم ترحيل المهاجرين التونسيين الذين يصلون إلى إيطاليا. وأبرز أنه يعتبر تونس بلدا آمنا من حيث كورونا ويخطط لزيارته قريبا

وأضاف دي مايو أنّ بلاده تسعى إلى التوصّل إلى اتفاق جديد مع تونس حول الهجرة والتعاون في مجال التنمية يخوّل لها توفير فرص عمل أكثر للمواطنين التونسيين. لكنها تأمل موازاة مع ذلك، في بلوغ التعاون من أجل إيقاف منظمي رحلات التهجير السري أقصى درجاته.


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح