أباطرة العقار يعودون للواجهة مع قرب الانتخابات ويوقعون على شيكات لدعم المرشحين بالناظور


أباطرة العقار يعودون للواجهة مع قرب الانتخابات ويوقعون على شيكات لدعم المرشحين بالناظور
ناظورسيتي: مهدي عزاوي

علمت ناظورسيتي من مصدر مطلع، أن مجموعة من الأسماء الانتخابية البارزة في جماعة الناظور والجماعات القريبة منها، بدأت منذ اليوم في عقد اجتماعات في الصالونات المغلقة مع أباطرة في العقار من أجل أن يدعموهم في الاستحقاقات القادمة، وتوفير السيولة المادية من أجل تنظيم الحملة والتأثير على الناخبين.

وتلقت مؤخرا احدى الأسماء الانتخابية البارزة بجماعة الناظور، وعدا من طرف مجموعة من أباطرة العقار المعروفين، بدعمه وتوقيع شيكات بمبالغ مالية ضخمة لخوض غمار الاستحقاقات القادمة، بشرط الدفاع عن مصالحهم وحل بعض الملفات العالقة، وأبرزها إضافة الطوابق المسموح بها في حي المطار من أربعة لستة طوابق، ما سيخول لهم كسب أموال طائلة، بالإضافة الى التساهل معهم فيما يخص رخصة الاستغلال المؤقت، والعمل على الضغط من أجل تحويل أراضي فلاحية إلى أراضي صالحة للبناء خصوصا بمنطقة عاريض.



فيما تعيش منطقة سلوان كذلك نفس السيناريو ولكن بشكل أخر، حيث ستعرف الانتخابات القادمة دخول مجموعة من اباطرة العقار غمار الانتخابات وذلك من أجل الوصول إلى رئاسة المجلس لتسيير، أو الأصح من أجل خدمة أجنداتهم ومصالحهم الشخصية العالقة، خصوصا أن الصراع بلغ أوجه خلال السنوات الأخيرة بين مجموعتين داخل ذات المجلس.

ومعروف أن أباطرة العقار يلعبون دورا كبيرا في الانتخابات سواء الجماعية أو البرلمانية، بتقديمهم الدعم لبعض المشرحين، وهذا ما حدث خلال الانتخابات الجماعية الأخيرة، حيث تم دعم مجموعة من الأسماء بمبالغ مالية كبيرة، من أجل الوصول إلى كرسي الرئاسة بجماعة الناظور بالخصوص.

ومن المنتظر أن تحمل الإستحقاقات القادمة العديد من المفاجئات خصوصا أنه الإنتخابات البرلمانية والجهوية والجماعية ستكون خلال يوم واحد، ما ستقلب الكثير من الموازين في الساحة الإنتخابية خصوصا بإقليم الناظور


تعليق جديد

التعليقات المنشورة لا تعبر بأي حال عن رأي الموقع وسياسته التحريرية
شكرا لالتزام الموضوعية وعدم الإساءة والتجريح