NadorCity.Com
 


16 ماي والارهاب المزدوج


16 ماي والارهاب المزدوج

محمد انعيسى، مارسيليا

تعرف الموسوعة البريطانية على الإنترنت الإرهاب عموما على أنه "الاستخدام المنتظم للعنف لخلق مناخ عام من الخوف في عدد السكان، ومن ثم تحقيق هدف سياسي معين"، فالحديث عن الإرهاب تحدده مستويات ثلاث: التنظيم،المستهدف،الغاية.

فالتنظيم هو مجموعة من الافراد الذين يتقاسمون نفس التصور للعالم ،ولهم هدف سياسي معين ،والتنظيم غالبا ما يكون خلايا ارهابية تنتمي الى التنظيم الأم في حالة الحديث عن المنظمات الدولية الارهابية،كمنظمة القاعدة والتي تشكل المحور في قضية الارهاب في قاموس العلاقات الدولية المعاصرة.

المستهدف: غالبا ما يكون الناس العاديون، إذ أن استهداف الجيش، والشخصيات السياسية يعتبر بمثابة تصفيات حسابات سياسية قد تكون بعيدة عن مفهوم الإرهاب، رغم أنها تدخل في اطار العنف ضد الانسان.فاستهداف الناس العاديون يشكل ورقة ضغط على دولة معينة أومجموعة من الدول ،وحالة استهداف السياح الأجانب الا محاولة لتنبيه الرأي العام الدولي بخطورة استمرار عدم تحقيق مطالب المنظمة الارهابية.

الغاية: تحقيق هدف سياسي محض، اذ أن المنظمة الارهابية تهدف الى تحقيق حلم ،وهذا الحلم غالبا ما يكون بناء دولة دينية محضة.

والجماعات الارهابية ليست بالضرورة أصلا، بل قد تكون نتيجة لوضع سياسي معين، اذ ان ارهاب الدولة قد يتسبب في ظهور جماعات ارهابية ،وهذه الجماعات تتخذ من ارهاب الدولة ذريعة للاعلان عن نفسها ،وبالتالي تطبيقها للمشروع الارهابي .

فالارهاب ليس الا أخبث أشكال العنف الذي عرفته الانسانية ،اذ ان ممارسة العنف عن سبق الاصرار والترصد واستهداف انسان بريء لا يمكن أن يبرر على كل حال. سواء كان هذا الارهاب ممارسا من طرف الجماعات أو من طرف الدول.

من العنف الرمزي الى الارهاب الفكري:

العنف يتخذ أشكالا متنوعة ، وهو ليس بالضرورة ماديا، بل قد يكون رمزيا أو معنويا ،فالتماهي بالمتسلط ما هو الا عنف ممارس على الذات ،في اطار تحول العنف المادي الى العنف الرمزي.

العنف الرمزي غالبا ما يكون خطابا مهينا للآخر، هذا العنف الذي تحمله الأنا السياسية الباعثة لزرع خطاب مزيف للآخر المستقبل(بكسر الباء) عن طريق قنوات الاتصال الجماهيري ،المكتوبة والمسموعة والمرئية. هذ ا العنف الرمزي الذي يتكتل في اطار نسق معين ليبلور ايديولوجية تكون الخطوة الاخيرة نحو بناء الارهاب الفكري.

ذكرى 16 ماي والارهاب المزدوج:

16 ماي ستبقى ذكرى راسخة في وجدان المغاربة ، ومن تقاسم معهم نفس الألم، هذه الذكرى التي تؤرخ لاحداث أليمة كان ضحيتها مواطنون أبرياء، حدث لا يمكن ان ينساه التاريخ .

16 ماي 2003 تؤرخ لارهاب مادي ممارس على أفراد أبرياء ، في المقابل هناك ذكرى أخرى لا يكمن أن ينساها التاريخ، وهي تؤرخ لذكرى الارهاب الفكري الذي مورس على شعب بأكمله وهي ذكرى 16 ماي 1930 حين أقدمت فرنسا على اصدار ظهير 16 ماي 1930 المنظم للقبائل ذات الأعراف والعوائد الامازيغية بالمغرب، هذا الظهير الذي استغلته ما يسمى الحركة الوطنية والتي مارست بموجبه ارهابا فكريا على الشعب المغربي ، واستطاعت أن تحيي عبد الله بن سبأ به عند أي حديث عن القضية الامازيغية بالمغرب. فذكرى 16 ماي تؤرخ لإرهاب مزدوج ، إرهاب مادي وإرهاب فكري .

السبيل الوحيد للقضاء على الارهاب بمختلف أشكاله هو العودة الى الذات ، ومحاولة خلق فضاء ديموقراطي بموجبه يتسنى للجميع للتفكير في المستقبل وفق رؤى مختلفة ، بعيدا عن ثقافة الاقصاء والتبعبة للآخر .



1.أرسلت من قبل Salim في 10/05/2011 15:08
ما هذا الكلام الانشائي?والغريب في الموضوع ان صاحبنا لم يكتب في صلب الموضوع سوى 20% (ذكرى 16 ماي والارهاب المزدوج: ) اما الباقي 80% فكان مجرد نسخ لكلام الموسوعة البريطانية. الاصل هو ان يكون العكس.اي 20% تقديم و 80% عرض الموضوع.ولكن يبدو ان صاحبنا جديد او غريب على ميدان الكتابة.

tahiyati

2.أرسلت من قبل zakaria_karia في 12/05/2011 02:29
ازول
يا اخي سليم
هدا الشخص ليس بجديد و لا بغريب وانما سيعطيك دروس في الكمياء

3.أرسلت من قبل Amazigh في 12/05/2011 19:21
أعتقد أن سليم يقرأ لمحمد انعيسى كي لا يفهم
بل يفهم ما لا يقرأ
سليم تصفية الحسابات ليس على حساب المقالات


4.أرسلت من قبل morad في 12/05/2011 20:51
thanamirth iwmathnagh afadjah khosiji inas. khsagh adhinigh isalim chak iwayafhiman oya9sah atfahmadh madam thogidh atfahmadh.

5.أرسلت من قبل adnan el koulali في 13/05/2011 02:48
akhi in3issa tahiyati.

6.أرسلت من قبل mohammed في 14/05/2011 14:46
ماقاله المعلق سليم صحيح.... فلايعقل ان يكون التقديم اطول من صلب الموضوع ...شكرا ناضور سيتي

7.أرسلت من قبل fatiha في 16/05/2011 13:33
ta3allam asalib al-kitaba akhi lkarim. innaka ba3id 3anha kolla lbo3d

merci nadorcity

8.أرسلت من قبل WANY في 31/05/2011 14:29
نقد سليم كان سليما
الاجازة في مادة الكمياء منذ عقد من الزمن لا يعني شيئ يا محمد

9.أرسلت من قبل reda في 26/11/2012 12:59
عرف الموسوعة البريطانية على الإنترنت الإرهاب عموما على أنه "الاستخدام المنتظم للعنف لخلق مناخ عام من الخوف في عدد السكان، ومن ثم تحقيق هدف سياسي معين"، فالحديث عن الإرهاب تحدده مستويات ثلاث: التنظيم،المستهدف،الغاية.

فالتنظيم هو مجموعة من الافراد الذين يتقاسمون نفس التصور للعالم ،ولهم هدف سياسي معين ،والتنظيم غالبا ما يكون خلايا ارهابية تنتمي الى التنظيم الأم في حالة الحديث عن المنظمات الدولية الارهابية،كمنظمة القاعدة والتي تشكل المحور في قضية الارهاب في قاموس العلاقات الدولية المعاصرة

10.أرسلت من قبل reda في 26/11/2012 13:00
16 ماي ستبقى ذكرى راسخة في وجدان المغاربة ، ومن تقاسم معهم نفس الألم، هذه الذكرى التي تؤرخ لاحداث أليمة كان ضحيتها مواطنون أبرياء، حدث لا يمكن ان ينساه التاريخ .

16 ماي 2003 تؤرخ لارهاب مادي ممارس على أفراد أبرياء ، في المقابل هناك ذكرى أخرى لا يكمن أن ينساها التاريخ، وهي تؤرخ لذكرى الارهاب الفكري الذي مورس على شعب بأكمله وهي ذكرى 16 ماي 1930 حين أقدمت فرنسا على اصدار ظهير 16 ماي 1930 المنظم للقبائل ذات الأعراف والعوائد الامازيغية بالمغرب، هذا الظهير الذي استغلته ما يسمى الحركة الوطنية والتي مارست بموجبه ارهابا فكريا على الشعب المغربي ، واستطاعت أن تحيي عبد الله بن سبأ به عند أي حديث عن القضية الامازيغية بالمغرب. فذكرى 16 ماي تؤرخ لإرهاب مزدوج ، إرهاب مادي وإرهاب فكري .

السبيل الوحيد للقضاء على الارهاب بمختلف أشكاله هو العودة الى الذات ، ومحاولة خلق فضاء ديموقراطي بموجبه يتسنى للجميع للتفكير في المستقبل وفق رؤى مختلفة ، بعيدا عن ثقافة الاقصاء والتبعبة للآخر .












المزيد من الأخبار

الناظور

الدكتور محمد بولعيون يؤطر لقاء توعويا مباشرا لتسليط الضوء على فيروس كورونا المستجد

سلطات الأمن تواصل توقيف المخالفين لقانون الطوارئ الصحية بالناظور

سلطات الناظور تستمر في الحملات التوعوية وتحث المواطنين على ضرورة ارتداء الكمامات

شاهدوا.. السلطات المحلية تستمر حملتها بالجوطية وتعتقل ثلاثة أشخاص

تجار المآسي.. محتال يهجر مجموعة من افارقة جنوب الصحراء من بوعرك الى اطاليون

عدد المصابين بفيروس كورونا في مليلية يرتفع الى 93 حالة مؤكدة

هذا توزيع الحالات المصابة بفيروس كورونا حسب جماعات إقليم الناظور