NadorCity.Com
 


واقعة الحُفرة


واقعة الحُفرة
طارق والقاضي

ما وقع حين هوت حفرة بوسط شارع رئيسي بمدينة الناظور، أثار الكثير من الجدل بخصوص تلك الأحداث المؤسفة نتيجة المناوشات التي حدثت بين مُحتجين عفويين غير مؤطرين نظموا وقفة ضد الفساد والتلاعب بأموال الشعب بخصوص عملية تزفيت الطرق بالمدينة، وبين بلاطجة مُسخرين بنية إحداث الفوضى والفتنة، ودعمهم لمثل هذه الأعمال الهمجية وزرع القلاقل والإنفاق على المشاكل.

المجلس البلدي للناظور يتحمل جزءا من المسؤولية عما حدث للطريق، وكذلك من أشعل الفتنة وسخر البلطجية لمهاجمة المواطنين العفويين الذين كانوا يصرخون بتلقائية، من أجل خدمة أجندة سرية لصالح "مؤججي الفتنة" .

لا يمكن السكوت أبدا عما حدث يومه الثلاثاء المنصرم مساء من هجوم لفوضويين، أمام مرأى ومسمع باشا المدينة ورجال الأمن، والذين كانوا مدججين بإطارات حديدية ضد مواطنين عزل لا حول ولا قوة لهم إلا كرامتهم وكبريائهم.

ما يقوم به "مُروجو الفتنة" ومُسخرو السلطة من أعمال منافية للأخلاق أمر خطير يستحق التنديد من قبل الجمعيات الحقوقية والهيئات المدنية المسؤولة بالمدينة، خاصة أن الذين يُسخرون هؤلاء السوقيين الغوغائيين يعرفون ما يفعلون ويشتغلون وفق أجندة سرية غرضها إشعال الفتنة والفوضى واستمالة الأغلبية الصامتة بدعوى الوطنية وحب البلاد ضد حركة 20 فبراير وضد الحركات الاحتجاجية المطالبة بالتغيير وبإسقاط الفساد.

قبل أسبوع هجم فوضوي بسيارته تظاهرة لمعطلي الناظور نتج عنها كسر يد أحد مناضلي الجمعية أمام مرأى ومسمع من السلطات المحلية ، بدون أن يُلاحق هذا الفوضوي للقبض عليه وتقديمه للعدالة بنية إحداث ضرر وعاهة مستديمة.

إن هذا السكوت المتواطئ للسلطات المحلية ونزعها لرداء المصداقية عن احتجاجات المواطنين العفوية، وتنصيب نفسها طرفا مشاركا وليس محايدا، لا شك أنه أمر خطير يمس بهيبة الدولة ويحدث تفرقة خطيرة في المجتمع.

لقد أخطأ "مُؤججُوا الفتنة" التقدير لأنهم لم يستوعبوا خصوصيات المرحلة ومتطلباتها، وأخطأت سلطات الناظور حيث سمحت بأطراف لم يعد لها دور في وقتنا هذا بتوظيف"بلطجية" مُسلحين بلغة سوقية وبأساليب الترهيب والعنف ضد مواطنين شرفاء وقفوا يحتجون بكل عفوية ضد حالة الطرق بالمدينة نتيجة صفقات مغشوشة تتحمل فيها بلدية الناظور وعمالة الإقليم المسؤولية؟

من حسنات هذه " الحفرة " أنها أظهرت من يتخندق بجانب البلطجة والتضليل، وأصبحوا اليوم مكشوفين لساكنة الناظور، وكتاباتهم وخطبهم وتصريحاتهم تفضحهم، فهم همج رعاع يحرصون على امتيازات بعض المنتفعين الذين لا يرون في المدينة إلا ضيعة ، وبعيدين عن روح المواطنة الحقيقية.

هؤلاء " البلاطجة" الذي يلعبون بالنار وبالعنف ويؤججون الفتنة أكثر مما يُطفؤونها بدعوى حب الوطن والملك، مآلهم الفشل ومصيرهم مزبلة التاريخ، وإنا لهم بالمرصاد



1.أرسلت من قبل شاهد عيان في 04/06/2011 09:38
مقال متميز يبين قدرة الصحفي طارق على تحليل الامور ونشكرك لانك الان تحدثت الحقيقة وادركت مدى البلطجة والعنف الذي حدث يوم الثلاثاء المنصرم بتغطية كاملة من رئيس جمعية متقيسش ولدي عبد المنعم شوقي، الان قلت الحقيقة وتحدثت بصدق عما وقع لهؤلاء الفوضويين من تلخبط وخسارة ودناءة.

2.أرسلت من قبل karam de nador في 04/06/2011 19:22
نحي صاحب المقال على هذا الوعي الذي عبر عنه وعن غيرته على ناظورنا الحبيبة رغم انه لم يوضح اكثر لرأي العام بل جعل موضوعه غير مفهوم عند الاغلبية فقد كان من الاجدر ان تذكر من ارسل البلطجية و الشمكارة مقابل مبلغ من المال كما يفعل وسيفعل وكما كان يفعل هذا الشخص الذي سرق ميزانية فريق هلال الناظور وعقد صفقات مشبوهة مع القنصلية الاسبانية مقابل استفادته من قدر كبير من تأشيرات السفر او جواز السفر فقام ببيعها والان جاء يبحث عن عمل لنفسه بعد ان جمع مجموعة من الناس مقابل مبلغ من المال وبدأ ببروتكولات انشاء جمعية متهدرش بسميتي ونتا اسي اشكون كليك اهدر بسميتي انت معروف والاعيبك مكشوفة لدى الجميع من ما رحمهم ربي ومازالوا متشبثين بقناعاتهم ومبادئهم رغم القمع والاستفزازات و الاغراءات نحن سنقف وقفة رجل واحد امام امثالك يا لمسمى (((((((((((منعيم شوقي))))))))))))))) بين الاف الاقواسس

3.أرسلت من قبل حسن من المانيا في 04/06/2011 21:38
هناك مثل شائع يقول:" من حفر حفرة لأخيه وقع فيها" ومن بركات هذه الحفرة الناظورية أنها أزالت القناع عن بعض الوجوه التي تملا دنيا النضال على الطريقة المخزنية بصراخها وعويلها وفراغ محتواه ,لان النضال الذي يدعونه ماهو سوى قناع من أجل الابتزاز وخدمة أغراض شخصية مريضة حتى وان اقتضى الامر التضحية بقيم أنسانية نفيسة لا تشترى بالمال
ولعل من فضائل حركة 20 فبراير التي ولدت من رحم المعاناة الطويلة وارتباطها الفطري بمطالب الشعب العادلة كارتباط الجنين بحبل أمه السري ,أنها كشفت بالمجهر عن طفيليات النضال المشبوه التي تقتات على فتات المخزن وتحاول عبثا الصيد في الماء العكر , عبر نشر سمومها من خلال جمعيات تنمو كالفطر لا قيمة لها ولا هدف ,سوى نشر البلبلة وزرع اليأس والفشل في نفوس الناس
والمثير حقا للسخرية والتهكم أن تصبح مدينة الناظور بشبابها الثائر عن الظلم والمدافع العنيد عن قيم الحرية والعدالة والكرامة في تنسيقية حركة 20 فبراير مرتعا لبلطجية تتخذ من العنف والتهديد سلاحا لقمع أصوات ثائرة على الفساد والاستبداد, ويحميها المخزن على مرأى ومسمع الجميع, ويدعمها بالمال والسلطة والنفوذ من خلال ولادة مصطنعة لجمعية تسمي نفسها ما تهدرش بسميتي والتي وجدت فقط من أجل معاداة حركة 20 فبراير المجيدة التي بفضل مصداقية نضالها وشرعية أهدافها ومطالبها ,حاولت في ظرف لا يتعدى ثلاثة أشهر, أن تهز عروش المخزن التي أصبحت أوهن من خيوط العنكبوت وتسقط حاجز الخوف من نفوس المغاربة التي كان يراهن عليها هؤلاء من أجل ادامة الفساد ورموزه وتحصين قلعة المخزن المحروسة
لكن سخرية القدر والتاريخ معا كان لهم بالمرصاد, بعد أن عاثوا في الارض فسادا وجورا وشوهوا سمعة النضال الحقيقي, الذي حمله الشرفاء تاجا فوق رؤوسهم من أجل غد أفضل لكل المغاربة بدون اقصاء وقدموا أنفسهم وأرواحهم فداءا لوطنهم بعيدا عن أية وصاية أو خدمة لأية أجندة داخلية أو خارجية سوى أجندة خدمة الوطن والتفاني في حب المحرومين والمسحوقين تحت عجلات الفقر والبؤس والحرمان وإنقاذ مايمكن انقاذه
في ظل هذا الحراك الاجتماعي الذي يعيشه المغرب بفضل حركة 20 فبراير, التي كانت بمثابة الحجرة التي حركت البركة الآسنة . نتوقع فشلا ذريعا وانهيارا مدويا لكل المحاولات المضادة التي يقودها المخزن بواسطة بلطجيته وزبانيته التي يطلقها مثل الكلاب المسعورة لنهش لحم الثورة السلمية بالمغرب عموما, والناظور خصوصا, التي أشعل فتيلها شباب الحركة ,التي لن ترضى سوى بالديموقراطية والحرية , كمشعل يتم حمله من جيل لآخر حتى النصر المبين

4.أرسلت من قبل الحقيقة ثم الحقيقة في 04/06/2011 23:24
فليسقط منعم شوقي واتباعه من عملاء المخزن فليرسلوا ان شاء الله الى جهنم وهذا ماسيحدث لهم لا محال شكرا يا طارق على هذا المقال جزاك الله خيرا عليه وجاز كل من يقول ويكتب الحقيقة......ل

5.أرسلت من قبل mohamed majidi في 05/06/2011 01:47
salam tarik walah ila gak ar7a9 ........... lmohim nach arobyo ayaw nprimo iwa riam 9ahwa barsilona a9adayach awma tarik aronba3d

6.أرسلت من قبل محمد في 05/06/2011 13:17
أبدأ كلامي هذا بالقول " العنف لا يولد إلا العنف " فالشعب الآن بدأ يتجاوز هاجز الصمت والخوف من أصحاب السلط,فالملاحظ الآن أن كل دعوة خرجت للعلن تطالب بالإصلاح , إلا ونجد إلتفافاً شعبياً ودعم جمعوي على جميع المستويات , فالآن أصبح الشعب يعي معنى المسؤولية ويعي أيضاً أن الصمت يؤدي إلى تعنت وطغيان أصحاب السلط , فالتصدي هو المفهوم السائد الآن لدى كل فئات المجتمع الصغيرة منها والشابة وكذلك الفئة التي هرمت من أجل وطنها , فالغريب في الأمر أن المسؤولين بالرغم من هذه الدعواة والمنادات لا يزدادون إلا غلواً وتكبراً وطغياناً , فعندما لم تجد السبيل في إسكات حناجر الشعب المدوية , نهجت أسلوب مبارك وزين العابدين بتسخير بلطجية يعتدون على أصحاب قناعات لا يغيرها لا الزمان ولا المكان ... فلم يتبقى لهؤلاء المسؤولين سوى سبيل معمر الولي الصالح لدى المرتزقة في ليبيا , فلن نستغرب إذا وجدنا غداً مدافع وطائرات تقصفنا لا لشيئ إلا لأننا دعونا إلى التغيير , هكذا يبدأ الضعف في التفشي ؟ عند إستعمال العنف فهو دليل على الصعف ... فأستغرب لماذا هذا التواطئ لماذا لا تستفيدوا من تجارب جيرانكم ؟ وأخيراً أخي طارق أحييك على هذا المقال الجميل والهادف , وأتمنى لك المزيد من التألق فسلاح الكاتب قلمه , ورصاصته هي كلمته , فإن كانت على حق فستكون رصاصة رحمة لغيرك ,,, تحياتي لك ,

7.أرسلت من قبل غيورة على الوطن في 06/06/2011 13:37
ما قيل و يقال في واقعنا المرير لهو حق نحي عنه كل ما تابط العغزيمة و تحلى بالشجاعة ليرفع صوته عاليا في سبيل المناداة بالتغيير و تعديل واقع الحال ، الذي أصبح فيروسا قتالا ينهك جسد مجتمعنا ، أو يظن من سخر تلك الفئة من مثيري الشغب انه سيثني عزيم%D

8.أرسلت من قبل غيورة على الوطن في 06/06/2011 15:02
ا قيل و يقال في واقعنا المرير لهو حق نحي عنه كل ما تابط العغزيمة و تحلى بالشجاعة ليرفع صوته عاليا في سبيل المناداة بالتغيير و تعديل واقع الحال ، الذي lأصبح فيروسا قتالا ينهك جسد مجتمعنا ، أو يظن من سخر تلك الفئة من مثيري الشغب انه سيثني عزيمة شباب رفض و يرفض اسلوب الإستهجان التي ينظوي تحتها ممثلوا السلطة ؟ إن الشباب المغربي بصفة عامة ضاق ذرعا من الحجج الواهية التي طالت مسامعهم ظاق ذرعا من الوعود الكاذبة الساعية إلى مواربة الحقائق و التقليل من ذكاء فئة شعبية تمثل مستقبل المغرب .
نعلم أن الشباب الناظور لم يستفق إلا مأخرا من سباته العميق لكن هذا لا يعني أناه كان جاهلا للوقائع و أنه كان مساندا لما يطال الفئات الشعبية من إقصاء في جل المجالات ، و إنما كان يحبذ أن تتحرك ضمائروا آكلي لحوم الالفئات المجتمعية الضعيفة و شاربي دماؤها كان لها إيمان قوي بأن غيرتهم على النهوض بمدينتهم سيحرك ما جعله حب المال و الوجاهة يختفي سيرى النور ، إلا ان آمالهم تحطمت على صخرة صلبة جعلتهم ينتبهون بعد غفلة مريرة إلى واقع الحال فاستفاقوا يتحرروا من وساخة و دنئة هذه الذئاب الضالة الجائعة التي تنخر عظام المجتكع دون أن تعير إهتماما لأي كان ،.
شباب شمر عن ساعده ووقف وقفة رجل واحد فس وجوه سماسرة المجتمع شباب له مبادئ و قوة جبارة تجعله يواجه الصعاب و التحديات مهما كانت و كيفما كانت ن شباب له مبادئ لن يجعلها تضمحل بل سيرويها بدمائه فداء للحرية و فداء للتغيير و تحقيق مستقبل ديمقراطي .فتحية خالصة لصاحب المقال الذي سلط الضوء على هذا الموضوع .ي

9.أرسلت من قبل ناظوري1 في 08/06/2011 18:32
أخاف وأن يأتـي يـومـا ويمثلكــم هــذا الزنديق في البرلمــان ويصيــر رئيــسا لبلديـــةالناظــور .ماشــي بعيــد كل شيء ممكــن في المغــرب.لقد قام من قبل بمحاولات لكن المسكيــن لم يفلــح لأنــه معــروف لـــدى الجميــــع فكثيــراما أشاهــده في مواقع الأنترنت المحليـــة فأخجــل في مكانــــه أمــا هـــو الدنيــا هانيـــة عنــــدو.فأتســـاءل هل أصحــاب الناظـــور مكلخـــون فعـــلا حتــى يجتمعــوا ويجلســوا مع مثــل هــؤلاء الزنــادق ..

10.أرسلت من قبل mohamed في 09/06/2011 01:45
c'est un bon travail.continuer monsieur tarik et que DIEU vous garde achyahfad arabi.amin












المزيد من الأخبار

الناظور

رشيد صبار يكتب.. 2 أبريل لهذه السنة اليوم العالمي للتوحد يوم للتوعية وليس للاحتفال

النيابات العامة بمحاكم المملكة تابعت ما مجموعه 4835 شخصا قاموا بخرق حالة الطوارئ الصحية

اعتقال ناشط فايسبوكي من زايو بعد "تمنيه إصابة المغاربة أجمع" بجائحة كورونا

المغرب.. توزيع عدد الإصابات بفيروس كورونا حسب الجهات

رابطة الشباب من أجل التنمية والتضامن توزع القهوة والماء على رجال الأمن الخاص بالمستشفى الحسني

ضربة أمنية.. أمن بني انصار يعتقل شخصين مبحوث عنهم وطنيا في قضايا الاتجار في المخدرات القوية

شاهدوا.. شرح مبسط بالريفية لعملية الاستفادة من الدعم المخصص للأسر المتضررة من فيروس كورونا بالناظور